الرئيس الإيراني: "حدّدنا حجم التبادل التجاري بين البلدين بـ30 مليار دولار، ما يعني رفعه 3 أضعاف". (AA)
تابعنا

قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، إن زيارة نظيره التركي رجب طيب أردوغان لطهران، تشكل منعطفاً مهماً في علاقات البلدين.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك، الثلاثاء، عقده رئيسي مع أردوغان، عقب اجتماع مجلس التعاون التركي الإيراني رفيع المستوى بنسخته السابعة ،في قصر سعد آباد بالعاصمة طهران.

وأشار رئيسي إلى تناول قضايا الاستثمار وتطوير العلاقات الاقتصادية بين تركيا وإيران خلال اللقاءات بين الجانبين، مضيفاً أن المستوى الراهن للعلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين ليس كافياً بالتأكيد، بالنظر إلى القدرات الحالية ويمكن رفعها إلى مستوى أعلى.

وتابع: "حدّدنا حجم التبادل التجاري بين البلدين بـ30 مليار دولار، ما يعني رفعه 3 أضعاف".

وذكر أن زيادة فعاليات الشركات في البلدين وتطوير قضايا الاستثمار سيسهمان في زيادة التبادل التجاري بين البلدين، مشيراً إلى أن من القضايا التي اتفقت تركيا وإيران عليها اليوم تأسيس شركات صناعية مشتركة بين البلدين.

وعلى صعيد آخر، أكد رئيسي الأهمية الكبيرة للتعاون بين تركيا وإيران في المجال الأمني.

وأردف: "مكافحة الإرهاب والمخدرات والجريمة المنظمة من القضايا التي جرى التأكيد عليها خلال اللقاءات".

وشدّد على ضرورة مكافحة الإرهاب لضمان أمن الحدود، لافتاً ؟إلى أن كل من يهدد أمن شعبَي البلدين وحدودهما يعد إرهابياً.

ولفت إلى أن تركيا وإيران أكدتا خلال اللقاءات على رفضهما ازدواجية معايير الغرب وتمييزه بين التنظيمات الإرهابية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً