الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يؤكد أهمية العلاقات الثنائية مع مصر / صورة: AA (AA)
تابعنا

وصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لقاءه نظيره المصري عبد الفتاح السيسي في قطر بأنها خطوة أولى جرى اتخاذها من أجل إطلاق مسار جديد بين البلدين.

جاء ذلك في حديثه للصحفيين على متن الطائرة أثناء عودته من قطر، وتعليقاً على لقائه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس الأحد خلال مشاركته في افتتاح بطولة كأس العالم لكرة القدم في العاصمة القطرية الدوحة.

وأضاف: "آمل أن نمضي بالمرحلة التي بدأت بين وزرائنا إلى نقطة جيدة لاحقاً عبر محادثات رفيعة المستوى".

وقال الرئيس التركي: "الروابط القائمة في الماضي بين الشعبين التركي والمصري هامة جداً بالنسبة إلينا، فما الذي يمنع أن تكون كذلك مجدداً؟ وقدمنا مؤشرات بهذا الاتجاه".

كما أكد الرئيس التركي أنّ مطلب بلاده الوحيد من المصريين أن يقولوا لمن يتخذ مواقف معادية ضد تركيا في منطقة المتوسط "نريد إرساء السلام في المنطقة".

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو تحدث في وقت سابق، عن أهمية تحسين العلاقة الثنائية بين البلدين بما ينعكس على إيجاباً على المنطقة بأكملها.

وقال جاوش أوغلو إن "العلاقات مع مصر تتحسن، ويجب أن تتحسن، رغم الاختلاف في وجهات النظر، من الممكن عدم توافقنا في كل الملفات، وتحسين العلاقات بين البلدين لا ينعكس إيجاباً علينا فقط".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً