الحكم على المعارض الروسي أليكسي نافالني بالسجن 9 سنوات (Shamil Zhumatov/Reuters)
تابعنا

قضت محكمة روسية الثلاثاء بسجن المعارض أليكسي نافالني 9 سنوات، على خلفية اتهامه بتهم جديدة متعلقة "بالاحتيال وإهانة قاضية".

وكان الادعاء العامّ وجَّه إلى المعارض الروسي نافالني تُهَم احتيال جديدة، من شأنها أن تؤدي إلى معاقبته بالسجن لمدة قد تبلغ 13 عاماً، حسبما نقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية.

واعتبرت القاضية مرغريتا كوتوفا أن نافالني "ارتكب احتيالاً وسرقة ممتلكات من جانب جماعة منظمة".

وعُقدت جلسة النطق بالحكم ضدّ نافالني في مجمع السجن المحتجَز داخله قرب العاصمة الروسية موسكو.

وسيُمضِي نافالني عقوبته في "مجمع إصلاحي خاضع لنظام قاسٍ"، وهو مكان معزول والظروف فيه أكثر صرامة منها في المجمعات "العامة" مثل بوكروف حيث هو محتجَز حالياً.

كانت النيابة الروسية طلبت الأسبوع الماضي رفع عقوبة السجن التي يقضيها المعارض، ومدتها سنتان ونصف، إلى أكثر من 13 عاماً.

وتَعهَّد نافالني بمواصلة معركته ضد الكرملين، وقال إن الرئيس فلاديمير بوتين "يخشى الحقيقة"، وذلك في سلسلة تغريدات نُشرت بعد الحكم عليه بالسجن لمدة تسع سنوات.

وكتب نافالني: "بوتين يخشى الحقيقة، كنت دائما أقول ذلك. تبقى محاربة الرقابة وكشف الحقيقة لشعب روسيا أولويتنا".

ووُقِف نافالني في يناير/كانون الثاني 2021 عند عودته إلى البلاد، وحُكم عليه بالسجن سنتين ونصفاً في قضية سابقة تتعلق بالاحتيال تعود إلى عام 2014.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً