بعد الانتقادات التي وُجّهت إليه، نشر المتحرش مقطع فيديو جديداً على مواقع التواصل الاجتماعي مع الفتاة وهو يعتذر (Mohamed El-Shahed/AFP)

أعلنت وزارة الداخلية المصرية الأحد، توقيف متحرش أجنبي عقب مطالبات واسعة على منصات التواصل لتوقيفه، بسبب تحرشه لفظياً بفتاة.

وأوضحت الداخلية في بيان أنها "تمكنت من ضبط شخص أجنبي (لم تحدد جنسيته)، تحرّش بإحدى الفتيات في أثناء رحلة سياحية له بمصر".

وأشارت إلى أن المتحرش الأجنبي "نشر مقطع فيديو يتضمن واقعة التحرش على أحد مواقع التواصل الاجتماعي بشبكة الإنترنت".

وتابعت: "تمكنت الأجهزة الأمنية من تحديد المجني عليها ومرتكب الواقعة، واتخاذ الإجراءات القانونية حياله، والعرض على النيابة المختصة".

فيما قالت صحيفة الشروق المحلية، إن الموقوف برازيلي الجنسية.

واحتل هاشتاغ #حاسبوا_المتحرش_البرازيلي، صدارة ترتيب الأكثر تداولاً بتويتر في مصر لعدة ساعات.

وأفادت صحيفة "المصري اليوم" بأن "عدداً كبيراً من مستخدمي مواقع التواصل في البرازيل شنّوا حملة ضد مواطنهم، بعد نشره مقطع فيديو فاضحاً يتحرش خلاله بفتاة مصرية".

وأوضحت أن "القصة بدأت حين استغلّ المتحرش عدم فهم الفتاة للغته، في أثناء محاولتها عرض أوراق البردي أمامه، فبدأ التحدث معها مستخدماً إيحاءات جنسية، فأبدت الفتاة موافقتها على حديثه ظنّاً منها أنه يتحدث عن أوراق البردي".

وأضاف: "بعد الانتقادات التي وُجّهت إليه، نشر المتحرش مقطع فيديو جديداً على مواقع التواصل الاجتماعي مع الفتاة وهو يعتذر".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً