محال التجارية في السودان تًغلق أبوابها استجابةً لدعوات العصيان المدني  (AFP)

أكدت لجنة أطباء السودان المركزية في بيان، الأحد، وفاة 3 أشخاص في المستشفى العسكري بمدينة أم درمان، اثنان منهم تَعرَّضا لـ"الضرب والطعن" من مليشيا الجنجويد، وتلقى الثالث طلقاً نارياً في الصدر.

وذكرت اللجنة غير الحكومية في بيانها، ارتفاع حصيلة القتلى إلى 118 شخصاً، منذ قيام قوات الأمن السودانية بفض اعتصام القيادة العامة بالقوة، بينما أكدت وزارة الصحة السودانية أن عدد القتلى لم يتجاوز 61 قتيلاً.

يأتي ذلك في وقت حظيت فيه دعوة قوى المعارضة إلى العصيان المدني باستجابة واسعة، إذ أغلقت المحلات التجارية أبوابها وانتشرت قوات الدعم السريع التابعة للمجلس العسكري الانتقالي في شوارع الخرطوم.

وقد أطلقت الشرطة السودانية الغاز المسيل للدموع على متظاهرين حاولوا نصب حواجز في الطرق، حسب مراسل TRT عربي.

كما أكد تجمع المهنيين السودانيين الذي يقود الاحتجاجات، أنه لا تراجع عن العصيان المدني قبل تسليم ضباط الجيش الحكم لسلطة مدنية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً