أعلنت مصر والسعودية، الثلاثاء، تمسكهما بمقاطعة قطر، وعدم تنازلهما عن الشروط التي سبق إعلانها لإنهاء المقاطعة، وذلك إثر لقاء مغلق بين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

ولي العهد السعودي محمد بن سلمان و الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي
ولي العهد السعودي محمد بن سلمان و الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي (Reuters)

أعلن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الثلاثاء، "تمسكهما دون تنازل بالشروط التي سبق إعلانها لإنهاء مقاطعة قطر، عقب جلسة مغلقة بينهما"، وفقاً لما نقلته فضائية "العربية" السعودية.

ووصل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، الإثنين، إلى مصر في زيارة تستمر ليومين ضمن جولة عربية بدأت الخميس الماضي.

وأكّد كل من ولي العهد السعودي والرئيس المصري ضرورة مواجهة التدخلات الإيرانية، وقالت القناة الرسمية السعودية إن السيسي بعث برسالة إلى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، يؤكّد فيها التزام بلاده حماية أمن الخليج.

وتأتي زيارة ولي العهد وسط رفض شعبي وصل إلى تونس ومصر والجزائر، بعد توقيع عدد من الصحفيين في مصر عريضة رافضة للزيارة.

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر، منذ 5 حزيران/يونيو 2017، قطعت علاقاتها مع قطر، وفرضت عليها إجراءات عقابية، بدعوى دعمها للإرهاب، الذي تنفيه الدوحة، وسط تحذيرات عدة دول من تأثير الأزمة على الاستقرار في الخليج.

المصدر: TRT عربي - وكالات