قالت الشرطة النيوزيلندية إن السلطات متأكدة من أن مهاجماً واحداً فقط نفذ الهجوم على المسجدين في كرايستشيرش، يوم الجمعة، لكنها لا تستبعد وجود أشخاص آخرين قدموا الدعم له.

الشرطة تعتقد أن مهاجماً واحداً فقط هو المسؤول عن هذا الحادث الشنيع
الشرطة تعتقد أن مهاجماً واحداً فقط هو المسؤول عن هذا الحادث الشنيع (Reuters)

قال قائد الشرطة في نيوزيلندا، الإثنين، إن السلطات متأكدة من أن مهاجماً واحداً فقط نفذ الهجوم على المسجدين في كرايستشيرش يوم الجمعة.

وأضاف مفوض الشرطة مايك بوش في مؤتمر صحفي "أريد أن أؤكد أننا نعتقد أن مهاجماً واحداً فقط هو المسؤول عن هذا الحادث الشنيع".

وقال "هذا لا يعني استبعاد إمكانية أن يكون أناس آخرون قدموا الدعم له، وهذا ما يزال جزءاً مهماً للغاية من تحقيقنا".

واستهدف الهجوم الدموي مسجدَين بمدينة كرايستشيرش وقُتل فيه 50 شخصاً، أثناء تأديتهم الصلاة، وأصيب 50 آخرون، حسب أحدث البيانات الرسمية، فيما تمكّنت السلطات من توقيف المنفّذ، وهو أسترالي يدعى بيرنتون هاريسون تارانت.

وسجل الإرهابي تارانت لحظات استعداده وتنفيذه أعمال القتل الوحشية، وبث بعضها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، في أعنف يوم شهده تاريخ البلاد الحديث، حسب رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن.

المصدر: TRT عربي - وكالات