الجيش الصومالي يعلن مقتل 45 مسلحاً من حركة "الشباب" خلال هجوم للحركة على مركزين عسكريين (AA)

أعلن الجيش الصومالي السبت، مقتل 45 مسلحاً من حركة "الشباب"، خلال هجوم الحركة على مركزين عسكريين بإقليم شبيلي السفلى (جنوب).

وقال قائد قوات المشاة بالجيش محمد تهليل لإذاعة صوت الجيش (حكومية): إن "القوات الحكومية تلقت معلومات مسبقة حول الهجومين وتمكنت من التصدي لهما".

وأضاف: أن "القوات الحكومية ألحقت خسائر بشرية كبيرة في صفوف مقاتلي الشباب، إذ قُتِل منهم 45 عنصراً و أصيب عشرات آخرون (دون تحديد عددهم)".

ولم يذكر المسؤول العسكري تفاصيل أكثر حول الهجومين، وإذا ما كانا قد أسفرا عن خسائر بشرية في صفوف القوات الحكومية.

وفي وقت سابق السبت، قال مصدر محلي بالإقليم للأناضول، إن حركة "الشباب" نفّذت هجوماً انتحارياً على مركز عسكري ببلدة "بريري"، وهاجمت آخر في مدينة اوطيغلى، بمدافع الهاون.

من جانبها أعلنت الحركة في بيان أنها سيطرت على المركز العسكري في "بريري" بعد اشتباكات مع القوات الحكومية، و"قتلت عدداً من تلك القوات (دون تحديد عددهم)"، على عكس تصريحات تهليل.

ومنذ سنوات يخوض الصومال حرباً ضد "الشباب" التي تأسست مطلع 2004، وهي حركة مسلحة تتبع فكرياً تنظيم "القاعدة"، وتبنت العديد من العمليات الإرهابية التي أودت بحياة المئات.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً