إصابة 6 فلسطينيين في مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة (Jaafar Ashtiyeh/AFP)
تابعنا

أُصيب الاثنين 6 فلسطينيين بجروح وبحالات اختناق، خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي والمستوطنين شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني (غير حكومية) في بيان، إن طواقمها تعاملت مع 6 إصابات خلال مواجهات في بلدة عُوريف جنوبي نابلس، بينها إصابة بالرصاص الحيّ و4 بحالات اختناق جراء استنشاق الغاز، وإصابة جراء السقوط خلال الملاحقة.

وفي وقت سابق اليوم قال شهود عيان إن مستوطنين إسرائيليين هاجموا مدرسة عُوريف واعتدوا على طلبة ومدرسين.

وبيّن الشهود أن مواجهات اندلعت بين الأهالي والمستوطنين، تَدخَّل على أثرها الجيش، مستخدماً الرصاص الحي والمعدني، وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وعادة ما يعتدي مستوطنون على الفلسطينيين وممتلكاتهم في مناطق الضفة الغربية.

وتقول السلطة الفلسطينية إن السلطات الإسرائيلية "تتساهل مع المستوطنين، ضمن مساعٍ رسمية لتكثيف الاستيطان في الأراضي المحتلة".

مسيرة للمستوطنين بالخليل

نظّم مستوطنون إسرائيليون الاثنين مسيرة وسط مدينة الخليل القديمة جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وقال الناشط عارف جابر، عضو "تجمع المدافعين عن الخليل" (غير حكومي) لوكالة الأناضول، إن مئات المستوطنين شاركوا في مسيرة انطلقت من مستوطنة "كريات أربع" في الخليل، وجابت عدة شوارع وصولاً إلى المسجد الإبراهيمي.

وبيّن جابر أن الشرطة الإسرائيلية أجبرت أصحاب المحالّ الفلسطينية على إغلاقها، وسط تشديدات أمنية.

ورفع المشاركون الأعلام الإسرائيلية، وهتفوا بعبارات عنصرية ضد العرب، حسب المصدر ذاته.

وتقع البلدة القديمة من مدينة الخليل تحت السيطرة الإسرائيلية الكاملة، ويسكن بها نحو 400 مستوطن، يحرسهم نحو 1500 جندي إسرائيلي.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً