يقول والد الطفلين إنه سمع صراخ الجنود على طفليه وأصوات الضرب الذي يتعرضان له  (AA)

نكّل جنود الاحتلال الإسرائيلي، الخميس، بطفلين فلسطينيين قبل أن يعتقلوا أحدهما بمدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة، بحسب تصريحات والدهما.

وقال وليد صبارنة، من بلدة بيت أمر شمالي الخليل، في تصريحات لوكالة الأناضول، إن جنود الاحتلال اعتقلوا طفليه محمد (15 عاماً)، وإبراهيم (13) خلال وجودهما في مشتل زراعي يملكه جنوبي البلدة.

وأضاف أنه "توجه إلى مكان اعتقال طفليه، فسمع صراخ الجنود عليهما وأصوات الضرب الذي يتعرضان له".

وأضاف: "شاهدت الجنود وهم يلقون الطفلين على الأرض ويدوسون عليهما بالأقدام مع ركلهما".

وأكد أن الجنود هددوا حياته عندما حاول الاقتراب لمنعهم من ضرب طفليه، قائلاً: "أطلقوا الرصاص تجاهي مرتين ومن مسافة قريبة".

وتابع: "بعد وقت قصير أفرج الاحتلال عن إبراهيم، واعتقلوا محمد، ولا أدري إلى أين نقلوه"، دون أن تتضح أسباب هذا الاعتداء.

وتعتقل إسرائيل في سجونها نحو 200 قاصر فلسطيني، من بين نحو 4 آلاف و650 معتقلاً في سجونها، وفق معطيات نشرها نادي الأسير الفلسطيني، في 6 سبتمبر/أيلول الجاري.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً