مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل جروسي صرح فور عودته من طهران "ما اتفقنا عليه هو شيء قابل للتطبيق" (Reuters)

صرح مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل جروسي أن إيران ستبدأ بعرض "وصول" أقل لمفتشي الوكالة، إلا أنها ستستمر في السماح للوكالة بمراقبة برنامجها النووي.

وذكر جروسي أن الوكالة التابعة للأمم المتحدة أبرمت اتفاقاً مع إيران لمواصلة أنشطة التحقق والمراقبة "اللازمة" بعدما قلصت طهران تعاونها الأسبوع الحالي.

لكن جروسي قال إن وتيرة وصول المفتشين إلى المواقع الإيرانية ستتراجع، ولن يكون هناك مزيد من عمليات التفتيش المفاجئة.

وأضاف في مؤتمر صحفي الأحد بعد العودة من زيارة لطهران لإجراء محادثات مع المسؤولين الإيرانيين بشأن كيفية ممارسة وكالته لعملها في ظل خطة إيران تقليص تعاونها اعتباراً من 23 فبراير/شباط "ما اتفقنا عليه هو شيء قابل للتطبيق ومفيد لجسر الهوة بيننا وإنقاذ الموقف الآن".

ولم يعرض غروسي مزيداً من التفاصيل، لكن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قال إن ذلك سيتضمن منع الوكالة الدولية للطاقة الذرية من الوصول للقطات من كاميرات بالمواقع النووية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً