الأمن اللبناني يعثر على الناشط السياسي الشيعي البارز لقمان سليم مقتولاً عقب ساعات من اختفائه (وسائل إعلام لبنانية)

أفادت وسائل إعلام لبنانية، الخميس، بعثور قوات الأمن على الناشط السياسي الشيعي البارز لقمان سليم مقتولاً عقب ساعات من اختفائه، جنوبي البلاد.

ونقلت وسائل الإعلام عن مصادر أمنية قولها: "جرى العثور على لقمان سليم مقتولاً داخل سيّارة مستأجرة في منطقة الزهراني (جنوب)، والجثة مصابة بطلقين ناريين". دون تفاصيل أكثر.

وسليم (58 عاماً) ناشط بارز وأحد أبرز المعارضين لحزب الله الشيعي الموالي لإيران، والذي يتمتع بسطوة ونفوذ كبير جنوبي لبنان.

ويأتي الحادث عقب ساعات من اختفاء لقمان سليم، لدى عودته من زيارة منزل صديقه في إحدى قرى جنوب لبنان، وفق شقيقته رشا سليم عبر حسابها على فيسبوك.

وقالت رشا مساء الأربعاء: "لقمان شقيقي لا يجيب على هاتفه منذ أكثر من خمس ساعات (..) أرجو مساعدتي لمعرفة مكانه"، ما دفع مغردين عبر منصات التواصل، إلى إطلاق هاشتاغ (وسم) باسم (أين_لقمان_سليم؟).

بدوره أدان تيار المستقبل، في بيان، اغتيال لقمان سليم، محذراً من ما سماه بـ"مخاطر العودة إلى مسلسل الاغتيالات واستهداف الناشطين".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً