قال المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية عمر جليك الاثنين، إن القوات المسلحة التركية ستدرّب "العناصر التي تريد حماية الشرعية في ليبيا"، مضيفاً أن بلاده لن تكشف في الوقت الراهن عن تجهيزاتها وعدد قواتها الذين سيواجهون حفتر في ليبيا.

جليك: تركيا ستعمل جاهدة على وقف إطلاق النار وتحقيق الاستقرار في ليبيا
جليك: تركيا ستعمل جاهدة على وقف إطلاق النار وتحقيق الاستقرار في ليبيا (AA)

قال المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية عمر جليك الاثنين، إن القوات التركية ستؤدِّي مهام عدة في ليبيا، منها تدريب قوات حكومة الوفاق المعترَف بها دوليّاً، مبيناً أنه "ستدرب القوات المسلحة التركية العناصر التي تريد حماية الشرعية في ليبيا".

وأضاف جليك عقب مؤتمر صحفي تلا اجتماع اللجنة المركزية لحزب العدالة والتنمية في أنقرة، أن تركيا ستعمل جاهدة على وقف إطلاق النار وتحقيق الاستقرار في ليبيا.

وتابع: "لن نكشف في الوقت الراهن عن تجهيزاتنا وعدد قواتنا الذين سيواجهون حفتر في ليبيا".

وأشار جليك إلى أن "وحدة الأراضي الليبية مهمة لتركيا"، مؤكداً الدعم التركي للحكومة الليبية المعترف بها دوليّاً، ولافتاً إلى أن الاتفاقية التي أُبرِمَت بين الجانبين تهدف إلى الحفاظ على حقوق البلدين.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال الأحد، إن جنوداً من الجيش التركي بدؤوا بالفعل التوجه تدريجيّاً إلى ليبيا.

كما أعلن أن تركيا ستقيم مركز عمليات في ليبيا بقيادة جنرال برتبة فريق من الجيش التركي.

وشدّد على أن هدف الوجود العسكري التركي في ليبيا ليس للقتال، بل الحيلولة دون وقوع أحداث من شأنها التسبب في مآسٍ إنسانية وتقويض الاستقرار في المنطقة، وذلك عبر دعم الحكومة الشرعية.

وفي 27 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وقّع أردوغان ورئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فائز السراج، مذكرتَي تفاهم، تتعلق الأولى بالتعاون الأمني والعسكري، والثانية بتحديد مناطق الصلاحية البحرية، بهدف حماية حقوق البلدين المنبثقة عن القانون الدولي.

المصدر: TRT عربي - وكالات