"فرقة الإمام علي" تعلن تعرض أحد مقارها لقصف جوي في النجف (وسائل التواصل)

أعلن فصيل "فرقة الإمام علي القتالية" التابعة للحشد الشعبي في العراق، الاثنين، تعرض أحد مقارّها لقصف جوي نفذته طائرات مسيرة.

وقالت الفرقة في بيان لها، إنّ "طيراناً مسيّراً معادياً استهدف أحد المعسكرات التابعة للفرقة في محافظة النجف الأشرف (جنوب)".

وأضافت أنه "جرى استهداف مخازن العتاد في معسكر الديوك الساعة 15:30 بتوقيت بغداد (12:30 ت.غ)، ثم عاود استهداف نفس المعسكر في تمام الساعة 17:30 بتوقيت بغداد(3:30 ت.غ)".

ولم يذكر البيان فيما إذا كانت هناك خسائر بشرية في القصف.

من جهته، قال مصدر أمني وهو ضابط برتبة رائد في شرطة النجف للأناضول، إنّ "انفجاراً لم تُعرف أسبابه حتى الآن، وقع داخل مستودع للأسلحة والعتاد بمقر فرقة الإمام علي القتالية التابعة للحشد الشعبي غرب محافظة النجف".

وأوضح المصدر الذي طلب عدم الإشارة لاسمه كونه غير مخول بالتصريح للإعلام، أن "الانفجار تسبب في حريق كبير، هرعت على إثره فرق الدفاع المدني لإخماده"، مشيراً إلى أنه "حتى الآن لم يعرف فيما إذا كانت هناك خسائر بشرية أو مادية".

ولم تتبن أية جهة مسؤولية القصف، كما لم تصدر السلطات الرسمية العراقية أي تعليق على الفور.

وفرقة الإمام علي القتالية هي إحدى فصائل الحشد الشعبي، وهي واحدة من أربعة فصائل تتشكل منها ومن "فرقة العباس القتالية"، و"لواء علي الأكبر"، و"لواء أنصار المرجعية"، شكلت بدعم من المرجعية الدينية في النجف.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً