مقتل شاب فلسطيني بعد تنفيذه عملية طعن بالقدس وإصابة مستوطنين اثنين أحدهما جراحه خطيرة (شبكة قدس الإخبارية)

توفي شاب فلسطيني برصاص الاحتلال، بعد تنفيذه عملية طعن بالقرب من حي الشيخ جراح في القدس المحتلة الاثنين.

وأفادت مصادر عبرية عن إصابة جندي من جيش الاحتلال ومستوطن بجراح في عملية طعن نفذها شاب فلسطيني قرب حي الشيخ جراح في القدس المحتلة.

وأشارت المصادر إلى وفاة منفذ عملية الطعن بعد أن جرى إطلاق النار عليه بشكل مباشر من قبل جنود الاحتلال فيما وصفت حالة أحد المصابين في العملية بالخطرة.

ويستمر التوتر في القدس بعد سريان التهدئة مع غزة، إذ اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين المسجد الأقصى المبارك لليوم الثاني على التوالي بحماية مباشرة من شرطة الاحتلال، وتجول المستوطنون في باحات الأقصى على شكل مجموعات، وذلك بعد اعتقال القوات الخاصة في محيط المسجد لأحد حراسه وإخراج من كان موجوداً بالساحة من المقدسيين.

وأفادت الأوقاف الإسلامية في بيان لها بأن 127 مستوطناً متطرفاً اقتحموا المسجد الأقصى من خلال باب المغاربة في الجدار الغربي للمسجد، وذلك خلال الفترة الصباحية. كما عاود مستوطنون اقتحام الأقصى في فترة ما بعد صلاة ظهر الأحد.

ومنذ 13 أبريل/نيسان الماضي تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية جراء اعتداءات "وحشية" ترتكبها الشرطة الإسرائيلية ومستوطنون في مدينة القدس المحتلة، وبخاصة المسجد الأقصى ومحيطه وحي الشيخ جراح (وسط)، إثر مساعٍ إسرائيلية لإخلاء 12 منزلاً من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.

وأسفر العدوان الإسرائيلي الوحشي على الأراضي الفلسطينية عن 279 شهيداً، بينهم 69 طفلاً و40 سيدة و17 مُسناً، فيما أدى إلى أكثر من 8900 إصابة، منها 90 صُنفت "شديدة الخطورة".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً