قادة القمة العربية التي انعقدت في المنامة، يدعون إلى وقف "فوري" لإطلاق النار في قطاع غزة / صورة: AA (AA)
تابعنا

وفق البيان الختامي للقمة الـ33، أدان القادة العرب بـ"أشد العبارات استمرار العدوان الإسرائيلي الغاشم على قطاع غزة والجرائم التي ارتُكبت ضد مدنيّي الشعب الفلسطيني، والانتهاكات الإسرائيلية غير المسبوقة للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني".

واستنكروا "استهداف المدنيين والمنشآت المدنية واستخدام سلاح الحصار والتجويع ومحاولات التهجير القسري، وما نتج عنها من قتل وإصابة عشرات الآلاف من الفلسطينيين الأبرياء".

وأدانوا "سيطرة قوات الاحتلال الإسرائيلي على الجانب الفلسطيني من معبر رفح، الذي يستهدف تشديد الحصار على المدنيين، مما أدى إلى توقف عمل المعبر وتوقف تدفق المساعدات الإنسانية".

وطالب قادة القمة العربية بـ"وقف محاولات التهجير القسري كافة، وإنهاء كل صور الحصار والسماح بالنفاذ الكامل والمستدام للمساعدات الإنسانية للقطاع والانسحاب الفوري لإسرائيل من رفح"، داعين إلى إجراء "تحقيق دولي فوري بشأن الاعتداءات على قوافل المساعدات لقطاع غزة.

وفي وقت سابق الخميس انطلقت القمة العربية في دورتها العادية الـ33، التي تنعقد لأول مرة في البحرين على مستوى القادة.

وتأتي القمة في ظل تصاعد الحرب المتواصلة على قطاع غزة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول، مخلفة عشرات آلاف الشهداء والجرحى من الفلسطينيين، معظمهم أطفال ونساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل إسرائيل الحرب رغم صدور قرار من مجلس الأمن الدولي بوقف القتال فوراً، وكذلك رغم أن محكمة العدل الدولية طالبتها بتدابير فورية لمنع وقوع أعمال "إبادة جماعية"، وتحسين الوضع الإنساني بغزة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً