شارك في استطلاع ماسك على تويتر أكثر من 2.5 مليون صوت وعارض الخطة نحو 60% من المشاركين (AFP)
تابعنا

أشاد الكرملين الثلاثاء، بإيلون ماسك رئيس شركة تسلا لاقتراحه اتفاق سلام محتملاً لإنهاء الحرب في أوكرانيا بعد أن انتقدت كييف ماسك بشدة لاقتراحه شروطاً تعتبرها مكافأة لروسيا.

وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف للصحفيين في مؤتمر عبر الهاتف إن "من الإيجابي جداً أن يبحث شخص مثل إيلون ماسك عن مخرج سلمي من هذا الوضع".

ومضى بيسكوف يقول "مقارنة بدبلوماسيين محترفين كثيرين، ما زال ماسك يبحث عن سبل لتحقيق السلام. وتحقيق السلام دون تلبية شروط روسيا مستحيل تماماً".

وفي استطلاع على تويتر نُشر يوم الاثنين، اقترح رئيس شركة تسلا أن تتنازل أوكرانيا بشكل دائم عن شبه جزيرة القرم لروسيا وإجراء عمليات استفتاء جديدة تحت رعاية الأمم المتحدة، لتحديد مصير الأراضي التي تسيطر عليها روسيا وموافقة أوكرانيا على التزام الحياد.

وتقول كييف إنها لن توافق أبداً على التنازل عن الأراضي التي جرى الاستيلاء عليها بالقوة، وإنه لا يمكن إجراء استفتاءات قانونية في الأراضي المحتلة التي قُتل فيها كثير من الناس أو طُردوا منها. وبعد إعلان فلاديمير بوتين ضم أربع مناطق أوكرانية الأسبوع الماضي، قالت كييف إنها تتقدم بطلب للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي، ولن تتفاوض مع روسيا ما دام بوتين في السلطة.

ورد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على اقتراح ماسك باستطلاع آخر على تويتر يسأل فيه "أي إيلون ماسك تحب أكثر؟ الذي يدعم أوكرانيا (أم) الذي يدعم روسيا".

وحتى الساعة 10:30 بتوقيت جرينتش اليوم الثلاثاء، شارك في استطلاع ماسك أكثر من 2.5 مليون صوت وعارض الخطة نحو 60% من المشاركين.

وقال بيسكوف اليوم الثلاثاء إن الحسابات الزائفة على تويتر "تشارك بنشاط في التصويت". ولم يقدم أي دليل على ما يقول.

وأكد بيسكوف أن موسكو دائماً منفتحة على التفاوض لإنهاء الصراع. وانتقد المرسوم الأوكراني الجديد الذي وقعه زيلينسكي اليوم الثلاثاء والذي ينص على أن كييف لن تتفاوض مباشرة مع بوتين لإنهاء الصراع.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً