يشار إلى أن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته وقع في مايو/أيار الماضي أمراً تنفيذياً يحد من إجراءات الحماية لشركات وسائل التواصل الاجتماعي (Saul Loeb/AFP)

أبطل الكونغرس الأمريكي، الجمعة، فيتو استخدمه الرئيس دونالد ترمب ضد إقرار قانون موازنة الدفاع، في سابقة خلال فترته الرئاسية.

ووفق قناة "الحرة" الأمريكية فإن مجلس الشيوخ، الذي يهيمن عليه الجمهوريون بأكثر من ثلثي الأعضاء، صوت بالأغلبية لإبطال الفيتو الذي استخدمه ترمب ضد قانون موازنة الدفاع البالغة 740 مليار دولار.

والاثنين اتخذ مجلس النواب الخطوة نفسها، بعد أن أقر القانون بأغلبية كبيرة، وهي المرة الأولى في عهد ترمب التي يتجاوز فيها الكونغرس فيتو رئاسياً.

والشهر الماضي أقر مجلسا النواب والشيوخ قانون موازنة الدفاع بأغلبية كبيرة.

لكن ترمب استخدم، في 24 من الشهر الماضي، الفيتو ضد القانون لأنه لم يلغ المادة 230 التي توفّر حماية لشركات الإنترنت، ولأنّه سعى إلى تجريد العديد من القواعد العسكرية الأمريكية من أسماء جنرالات قاتلوا من أجل الجنوب الذي كان مؤيداً للعبودية خلال الحرب الأهلية الأمريكية.

وقال ترمب، في تصريح آنذاك، إن مشروع القانون "فشل في تضمين تدابير الأمن القومي، ويشمل أحكاماً فشلت في احترام قدامى المحاربين و تاريخ جيشنا، ويتعارض مع جهود إدارتي بوضع أمريكا أولاً في أمننا القومي وسياستنا الخارجية".

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته وقع، في مايو/أيار الماضي، أمراً تنفيذياً يحد من إجراءات الحماية لشركات وسائل التواصل الاجتماعي مثل تويتر وفيسبوك وغوغل على المحتوى في منصاتها، كما طلب إلغاءها بالكامل من قبل الكونغرس.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً