وزير التجارة التركي محمد موش يفتتح جناح تركيا في معرض "إكسبو 2020 دبي" (Onayli Kisi/Kurum/AA)

صرَّح وزير التجارة التركي محمد موش، الثلاثاء، أنّ مشاركة بلاده في معرض "إكسبو 2020 دبي" تُعَد مؤشّراً على الأهمية الّتي توليها أنقرة للعلاقات مع الإمارات.

وأوضح موش، في تصريح صحفي، أنّ تركيا احتلّت مكانة قوية في "إكسبو دبي" من خلال عرض قوّتها وإمكاناتها، مؤكّداً مواصلة المشاركة في المعارض العالمية.

وأضاف أنّ مشاركة تركيا في المعرض ستُساهم في تعزيز العلاقات مع دولة الإمارات، مُعرِباً عن أمله في أن يلعب المعرض دوراً فعّالاً عبر قيمه وأفكاره في إنشاء عالم أكثر ملاءمة للعيش والاستدامة.

ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية "وام" عن محمد موش، قوله إنّ "تركيا والإمارات شريكان تجاريان مهمان وحريصان على تعزيز تعاونهما في مختلف المجالات".

وأكّد أنّ "الإمارات هي الشريك التجاري الأكبر لتركيا في منطقة الخليج".

وأوضح موش أنّ "اللجنة الاقتصادية المشتركة تمثّل منصّة متميزة لمناقشة القضايا المتعلّقة بالعلاقات الاقتصادية والتجارية".

ولفت إلى أنّ "جدول أعمالها شمل عدداً من البنود المهمّة لدفع التعاون الثنائي نحو آفاق أكثر تقدّماً".

ويستمرّ المعرض، الّذي تأجّل لمدة عام بسبب جائحة كورونا، 6 أشهر من مطلع أكتوبر/تشرين الأوّل المنصرم، إلى 31 مارس/آذار 2022.

ويُعتَبر الحدث العالمي أكبر الفعاليات التجارية والاقتصادية منذ تفشّي الوباء.

من جهته، قال وزير الاقتصاد الإماراتي، عبد الله بن طوق المري، الثلاثاء، إنّ العلاقات الاقتصادية مع تركيا "تشهد تطوّراً مستمرّاً".

جاء ذلك بحسب ما ذكره المري خلال اجتماع مع محمد موش، وزير التجارة التركي، على هامش الدورة العاشرة للجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين، والّتي انطلقت أعمالها في دبي الثلاثاء، وفق ما نقلته "وام".

وأكّد المري أنّ "الإمارات نجحت في بناء علاقات إيجابية مع العالم، ولا سيّما في الجوانب الاقتصادية والتنموية".

وأشار إلى أنّ العلاقات التركية-الإماراتية "قادرة على تقديم فرص كبيرة ومتنوِّعة لإقامة شراكات جديدة في مختلف مجالات التجارة والاستثمار والقطاعات ذات الاهتمام المشترك، بما يدعم المصالح المتبادلة ويدفع مسيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية الّتي يقودها البلدان قُدماً".

ويُجري ولي عهد أبو ظبي، الأربعاء، زيارة رسمية إلى تركيا تلبيةً لدعوة الرئيس رجب طيب أردوغان، بحسب مصادر تركية وإماراتية رسمية.

وفي 31 أغسطس/آب الماضي، بحث الرئيس التركي مع ولي عهد أبو ظبي في اتّصال هاتفي العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو، قال في تصريحات متلفزة في سبتمبر/أيلول الماضي، إنّ "أجواء إيجابية تخيّم على العلاقات التركية-الإماراتية في الآونة الأخيرة".​​​​​​​

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً