المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي نشرت تغريدة تؤكد فصل الموظفين الخمسة (Andrew Harnik/AP)

قال البيت الأبيض الجمعة إنه أقال خمسة موظفين بسبب تعاطي الماريغوانا، حتى بعد الإعلان عن سياسة أكثر تساهلاً تجاه الاستخدام السابق لهذا المخدر قبل بضعة أسابيع.

ونشرت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي تغريدة تؤكد فصل الموظفين الخمسة بعد أن ذكرت صحيفة ديلي بيست أنه جرى وقف عشرات الموظفين عن العمل أو طُلب منهم الاستقالة أو وضعهم في برنامج عمل عن بعد بسبب استخدام الماريغوانا في الماضي.

وقالت ساكي على تويتر "أعلنا قبل بضعة أسابيع أن البيت الأبيض قد عمل مع جهاز الأمن لتحديث السياسات لضمان أن استخدام الماريغوانا في الماضي لن يؤدي تلقائياً إلى استبعاد الموظفين من العمل في البيت الأبيض".

وأضافت "وخلاصة القول هي أنه من بين مئات الأشخاص الذين جرى تعيينهم، لم يعد خمسة أشخاص ممن بدؤوا العمل في البيت الأبيض يعملون نتيجة لهذه السياسة".

وتشير صحيفة ديلي بيست إلى أنه في بعض الحالات، أُخبر الموظفون بشكل غير رسمي من خلال مسؤولين في إدارة بايدن قبل الانضمام رسمياً إلى البيت الأبيض، أنهم من المحتمل أن يتغاضوا عن بعض الاستخدامات السابقة للماريغوانا، ليُطلب منهم الاستقالة لاحقاً.

واشتكى موظفون لديلي بيست من إنه لم تُشرَح السياسات المنظمة لهم من المسؤولين عن التنظيم والإدارة في البيت الأبيض.

يذكر أن عدداً من الولايات الأمريكية اعتمد تقنين الماريغوانا وتخطط ولايات أخرى لإلغاء تجريمها، ومع ذلك، على المستوى الاتحادي، لا تزال الماريغوانا غير قانونية في الولايات المتحدة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً