قال المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، الثلاثاء، إن بعثته ستحيل كل المعلومات حول قصف مطار معيتيقة في العاصمة طرابلس إلى مجلس الأمن الدولي والمدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية.

سلامة: لا يمكن لمطار أن يشتغل في هلع يومي، وهذا أمر غير طبيعي وغير قانوني
سلامة: لا يمكن لمطار أن يشتغل في هلع يومي، وهذا أمر غير طبيعي وغير قانوني (Reuters)

أعلن المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، الثلاثاء، أن البعثة ستحيل كل المعلومات حول قصف مطار معيتيقة في العاصمة طرابلس إلى مجلس الأمن الدولي والمدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده سلامة في مطار معيتيقة الدولي مع وزير المواصلات ميلاد معتوق ووزير الداخلية فتحي باشاغا.

وعلقت، الاثنين، حركة الملاحة الجوية في مطار معيتيقة الدولي بعد قصفه من طرف مليشيات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، فيما أدان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دولياً القصف.

واعتبر سلامة أنه "لا يمكن لمطار أن يشتغل في هلع يومي، وهذا أمر غير طبيعي وغير قانوني، لأن الاستهداف العشوائي لأماكن وجود المدنيين تشكل جرائم حرب لا تزول بالتقادم".

وشدد على وجود "حق يحفظه القانون، وهو حق التنقل داخل وخارج ليبيا، وهذا الحق لا يمكن لأي أحد أن يخرقه، وبالتالي فإن القصف العشوائي مدان وغير مقبول، وسنبلغ كل الأعضاء بمجلس الأمن به، وأيضاً مكتب المحكمة الجنائية الدولية".

وتابع "قمنا بالاتصال بعدد من الدول المعنية التي قد يكون لها تأثير على الوضع الذي نشهده، لكي تقوم بواجبها لثني الأطراف التي تعتدي على المدنيين، ونأمل أن يقود كل ذلك إلى وقف قصف المطار".

وأكد أن البعثة "لن تتوقف لحظة عن العمل، بكل الوسائل المعلنة وغير المعلنة بشكل خاص، للتوصل إلى أكبر قدر ممكن من الضمانات لإعادة فتح هذا المرفق الحيوي".

ويعد مطار معيتيقة المطار المدني الوحيد الذي يعمل في العاصمة الليبية حالياً، وعند توقفه تُحال كل الرحلات إلى مطار مصراتة.

وتعاني ليبيا منذ 2011، من صراع على الشرعية والسلطة، يتركز حالياً بين حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً، ومليشيات حفتر.

المصدر: TRT عربي - وكالات