ماريا ليتشاردي تلقب بالمرأة الصغيرة (AP)

أوقفت السلطات الإيطالية السبت ماريا ليتشاردي، إحدى زعيمات المافيا في نابولي، أثناء محاولتها السفر إلى إسبانيا، حسب وسائل إعلام محلية.

هذه المرأة البالغة 70 عاماً والمعروفة باسم "لا بيكوليتا" أي "المرأة الصغيرة" بسبب قصر قامتها، هي شقيقة جينارو ليتشاردي، المؤسس الراحل لعصابة كامورا العائلية في ضواحي سكامبيا وسيكونديليانو.

وسبق أن أمضت ثماني سنوات في السجن، وأُطلق سراحها في ديسمبر/كانون الأول 2009 حسب تقارير إعلامية، قبل أن تتولى إدارة عمليات العصابة العائلية.

وذكرت وكالات أنباء محلية أنّ السلطات الإيطالية أوقفت ليتشاردي في مطار تشامبينو في روما أثناء تسليمها حقائبها قبل رحلة إلى إسبانيا حيث تعيش ابنتها.

وهي متّهمة بارتكاب "أعمال مافيوية" وعمليات ابتزاز وتلقّي أموال بطريقة غير مشروعة والتزوير في مزادات علنية.

وحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإنّ المرأة تعدّ ركناً أساسياً في مافيا نابولي سيئة السُّمعة المعروفة باسم كامورا. وقُبض عليها أثناء وقوفها في طابور عند مكتب تسجيل الوصول في مطار تشامبينو في روما من الشرطة العسكرية الإيطالية.

وخلال محاولة سفرها كانت المرأة رفقة اثنين من زملائها في ذلك الوقت وذهبت مع الضباط بهدوء.

وتشير الصحيفة إلى أنّ العصابة التي ترأسها "المرأة الصغيرة" هي الأكثر نشاطاً في أحياء نابولي الهامشية، فيما يتعلق بتجارة المخدرات.

وجاءت عملية الاعتقال في أعقاب تحذيرات لمحققين إيطاليين بأن عصابات المافيا في البلاد تتطلع إلى التوسع في الأعمال التجارية في إسبانيا.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً