المغرب يعتزم استقطاب 200 ألف سائح إسرائيلي قبل نهاية العام (وسائل إعلام إسرائيلية)
تابعنا

قالت صحيفة "اليوم 24" المغربية إن الرباط تعتزم استقطاب ما يقارب من 200 ألف سائح إسرائيلي قبل نهاية العام الحالي.

وأوضح المكتب الوطني المغربي للسياحة عقب مشاركته في معرض سوق السياحة الدولي بتل أبيب أنه يسعى لتنفيذ هذا الهدف من خلال رفع عدد الرحلات الجوية المباشرة بين إسرائيل ومراكش إلى 8 رحلات في الأسبوع، على أن يرتفع العدد مع السنوات القليلة المقبلة.

وكان وفد المكتب الوطني للسياحة، الذي شارك في المعرض، قد عقد لقاءات مع شركة "أركيا" التي تُعتبر ثالث شركة إسرائيلية متخصصة في النقل الجوي بعد شركتي "العال” و"يسرائير"، بهدف مناقشة إمكانية إطلاق خطوط جوية جديدة بين إسرائيل والمغرب.

ونقل بيان المكتب الوطني المغربي للسياحة عن مديره العام عادل الفقير قوله إن المكتب يسعى لاعتماد "نماذج جديدة للتعاون والدفع بتدفقات السياح انطلاقاً من هذه السوق الإسرائيلية المتوفرة على مؤهلات قوية والتي ستعود، من دون شك، بالنفع العميم على القطاع السياحي بالمملكة المغربية" على حد تعبيره.

وتحدثت على الصعيد ذاته تقارير سياحية متخصصة، عن أن نحو 8 ملايين إسرائيلي يسافرون خارج إسرائيل نحو الوجهات السياحية الدولية، وبالتالي فإن المغرب يراهن على استقطاب أكبر عدد منهم مع وجود نحو مليون إسرائيلي من أصول مغربية يرغبون في زيارة مسقط رؤوس أجدادهم.

وطبّعت المغرب علاقاتها مع إسرائيل أواخر العام 2020 في إطار اتفاق ثلاثي اعترفت بموجبه الولايات المتحدة بسيادة المغرب على الصحراء الغربية، المتنازع عليها مع جبهة بوليساريو المدعومة من الجزائر.

وأصبح المغرب بذلك رابع دولة عربية تطبّع علاقاتها مع إسرائيل في 2020 برعاية أميركية. وكان قد سبق له إقامة علاقات معها عقب توقيع اتفاق أوسلو للسلام عام 1993، قبل أن يقطعها رسمياً إثر الانتفاضة الفلسطينية عام 2000.

ووقعت عقب ذلك الرباط وتل أبيب في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي اتفاق تعاون أمني غير مسبوق، خلال زيارة وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس للرباط.

وأتاح الاتفاق المبرم بين الطرفين للمغرب خصوصاً الحصول بسهولة على معدّات إسرائيلية عالية التكنولوجيا.

فيما أعلنت وزارة الاقتصاد والصناعة الإسرائيلية من جانبها في شهر فبراير/شباط الماضي أن الجانبين سوف يوقعان اتفاقية "تاریخیة للتعاون الاقتصادي والتجاري، من شأنها أن تشكّل خطوة مهمة لتثبيت الأسس الاقتصادية للعلاقات التجاریة بین المغرب وإسرائيل".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً