المنفي التقى مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة فيليبيايان كوبيش والأمين العام المساعد الأممي منسق البعثة ريزدن زنينق (AA)

أكد رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي الاثنين التزام السلطة التنفيذية الجديدة مخرجات جنيف من حيث دعم المصالحة الوطنية الشاملة والسعي لتوحيد مؤسسات الدولة ومتابعة أعمال اللجنة العسكرية المشتركة "5-5".

جاء ذلك خلال استقبال "المنفي" في طرابلس كلاً من مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة رئيس بعثتها فيليبيايان كوبيش والأمين العام المساعد الأممي منسق البعثة ريزدن زنينقا، حسب بيان للمجلس الرئاسي.

وقال كوبيش خلال اللقاء إن الأمم المتحدة والبعثة الأممية تدعم الاستقرار في ليبيا والحل السياسي الذي وصلت إليه حوارات جنيف للوصول إلى انتخابات نزيهة في 24 ديسمبر/كانون الأول المقبل، وفق البيان.

وشدد على دعم الجهود كافة لتوحيد المؤسسات السيادية كلها ودعم مسار اللجنة العسكرية المشتركة "5-5".

وتضم هذه اللجنة 5 أعضاء من الحكومة المعترف بها دولياً و5 من طرف مليشيا الجنرال الانقلابي خليفة حفتر.

ومنذ فترة تشهد الأزمة الليبية انفراجاً سياسياً بعد سنوات من الصراع المسلح في البلد الغني بالنفط، ما أسقط ضحايا بين المدنيين بجانب دمار مادي هائل.

وفي 5 فبراير/شباط الماضي انتخب ملتقى الحوار السياسي الليبي في جنيف برعاية الأمم المتحدة سلطة تنفيذية جديدة تضم مجلساً رئاسياً وحكومة وحدة وطنية لقيادة البلاد حتى إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية.

ورسمياً تَسلَّم كل من "المنفي" ورئيس الحكومة عبد الحميد دبيبة مهامهما في 16 مارس/آذار الجاري.



TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً