الخميس رحب الاتحاد الأوروبي والناتو بإزالة الحواجز التي أقامتها الأقلية الصربية شمالي كوسوفو / صورة: AA (AA)
تابعنا

أعلنت قوة حفظ السلام التابعة لحلف شمال الأطلسي "ناتو" في كوسوفو (كفور) أنها تعمل على إزالة الحواجز الأخيرة المتبقية شمالي البلاد، التي أقامتها الأقلية الصربية.

وقالت "كفور" في بيان الثلاثاء، إنها تنفّذ عمليات هندسية في شمال كوسوفو لاستعادة حرية الحركة عبر إزالة بضع مركبات أخرى تعرقل حركة المرور على الطرق، وفقاً للتفويض الممنوح من الأمم المتحدة.

وكان تَعذَّر إزالة بعض الحواجز بسبب إحراق شاحنات موجودة في حاجز عند موقع "كيرشي دوديس" بين بلديتي ميتروفيتشا الشمالية وليبوسافيتش.

والخميس رحّب الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي "ناتو" بإزالة الحواجز التي أقامتها الأقلية الصربية شمالي كوسوفو.

وفي 10 ديسمبر/كانون الأول المنصرم بدأت مجموعات من الأقلية الصربية شمالي كوسوفو إقامة حواجز بواسطة شاحنات احتجاجاً على توقيف سلطات بريشتينا الشرطي الصربي ديان بانتيك للاشتباه في ارتكابه "أعمالاً إرهابية"، الأمر الذي صعد التوتر بين البلدين.

وانفصلت كوسوفو التي يمثّل الألبان أغلبية سكانها، عن صربيا عام 1999 وأعلنت استقلالها عنها عام 2008، لكن بلغراد ما زالت تعتبرها جزءاً من أراضيها وتدعم أقلية صربية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً