محمد ومنى الكرد برزا عبر وسائل الإعلام مؤخراً ولعبا دوراً كبيراً في التعريف بقضية حي الشيخ جراح (انستغرام)

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية الأحد الناشطة المقدسية منى الكرد من منزلها بحي الشيخ جراح في القدس المحتلة.

وقال شهود عيان لـTRT عربي إن الشرطة الإسرائيلية اقتحمت منزل عائلة الكرد بحي الشيخ جراح واعتقلت منى (23 عاماً) وتلاحق شقيقها محمد.

ولاحقاً، سلم محمد الكرد شقيق منى، نفسه للشرطة الإسرائيلية التي كانت تبحث عنه، بعد ساعات من اقتحامها منزل العائلة واعتقال شقيقته.

وقال مقربون من عائلة الكرد للأناضول، إن محمداً كان خارج المنزل لدى اقتحام الشرطة منزله والبحث عنه، وأنه فور علمه باعتقال شقيقته منى، سلّم نفسه إلى الشرطة في شارع صلاح الدين وسط القدس، دون معرفة السبب وراء سعي الشرطة لاعتقاله وشقيقته.

وفي مقطع فيديو يظهر لحظة اقتيادها من قبل قوات الاحتلال قالت منى موجهة حديثها إلى أهلها: "اتصلوا على المحامي، ما تخافوش (لا تخافوا)".

من جانبه قال والدها نبيل الكرد في حديث إلى الصحافة إن الشرطة الإسرائيلية اعتقلت ابنته منى وتبحث حالياً عن ابنه محمد الذي سبق اعتقاله الشهر الماضي.

ولم تعقب الشرطة الإسرائيلية على اعتقال الكرد التي برزت عبر وسائل الإعلام مؤخراً ولعبت دوراً كبيراً في التعريف بقضية حي الشيخ جراح.

ومنذ 13 أبريل/نيسان الماضي تفجرت الأوضاع بالأراضي الفلسطينية المحتلة جراء اعتداءات "وحشية" ترتكبها شرطة إسرائيل ومستوطنوها في مدينة القدس المحتلة بخاصة المسجد الأقصى وحي "الشيخ جراح"، في محاولة لإخلاء 12 منزلاً فلسطينياً وتسليمها لمستوطنين.

AA
الأكثر تداولاً