سجن تالوجا في مدينة مومباي عاصمة ولاية ماهاراشنرا الهندية (انديان اكسبرس)

رفض ما لا يقل عن 26 مداناً جرى ايداعهم في سجون ولاية ماهاراشترا الهندية التقدم بطلب للحصول على إفراج مشروط طارئ على الرغم من أهليتهم لذلك. وقالوا إنهم "غير مهتمين بالإفراج عنهم مؤقتاً".

وكانت محكمة بومباي العليا قد قضت الشهر الماضي، بأنه لا يمكن إجبار أي سجين على الإفراج بكفالة مؤقتة أو الإفراج المشروط الطارئ دون إرادته.

وقال مدير السجن لصحيفة إنديان إكسبرس: "لقد أخبرنا بعض السجناء المؤهلين للإفراج المشروط أنهم يشعرون بالقلق من العثور على وظيفة أو أي شكل آخر من أشكال الإعانة خلال فترة الإغلاق التي تمر بها البلاد نتيجة تفشي وباء كورونا".

وفي تبريره لرفضه الاستفادة من فرصة الخروج من السجن، ضمن جهود السلطات لتنفيذ توصيات تخفيف الازدحام داخل السجون، قال مدان في أواخر الثلاثينيات، إنه يخشى أن يصبح عبئاً على عائلته في ظل الظروف التي تشهدها البلاد، مفضلاً الاستمرار في كسب الأجور مقابل عمله داخل السجن.

ومنذ تفشي فيروس كورونا العام الماضي، أمرت المحكمة العليا في البلاد بتخفيف الازدحام في السجون لضمان تنفيذ بروتوكولات الوباء، وبموجب القرار جرى الإفراج عن أكثر من 10000 سجين بشروط طارئة وكفالة مؤقتة من سجون ولاية ماهاراشترا البالغ عددها 46 سجيناً.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً