نقلت شبكة CNN الأمريكية عن مسؤولين روسيين، أن أمريكا رفضت عرضاً روسياً للتعاون بشأن إنتاج لقاح لفيروس كورونا، مشددين على أن الولايات المتحدة الأمريكية "غير منفتحة حالياً على التعاون"، وذلك بعد أن طورت روسيا لقاحاً لكورونا في 11 أغسطس/آب الجاري.

الولايات المتحدة ترفض عرضاً روسياً للتعاون بشأن لقاح كورونا
الولايات المتحدة ترفض عرضاً روسياً للتعاون بشأن لقاح كورونا (AP)

قال مسؤولون روسيون الجمعة، إن الولايات المتحدة الأمريكية رفضت عرضاً روسياً للتعاون بشأن لقاح فيروس كورونا.

وأضاف المسؤولون لشبكة CNN الأمريكية مفضلين عدم الكشف عن هوياتهم، أنهم اقترحوا "تعاوناً غير مسبوق" مع برنامج "Operation Warp Speed" الأمريكي، وهو برنامج حكومي يهدف إلى بدء تقديم ملايين الجرعات من لقاح فيروس كورونا بحلول نهاية عام 2020.

وحسب المسؤولين، فإن الولايات المتحدة "غير منفتحة حالياً على التعاون".

إذ تأتي تصريحات المسؤولين الروس بعد إعلان روسيا الثلاثاء الماضي، أنها طورت لقاحاً ضد فيروس كورونا.

وقال المسؤولون الروس، إن موسكو تتمسك برغبتها في تبادل المعلومات حول اللقاح والسماح لشركات الأدوية الأمريكية بتطويره.

"يوجد شعور عام بعدم الثقة في روسيا من الجانب الأمريكي، ونعتقد أن التقنيات -بما في ذلك اللقاحات والاختبارات والعلاجات- لا يجري تبنِّيها في الولايات المتحدة بسبب عدم الثقة هذه".

مسؤولون روسيون لشبكة CNN الأمريكية

وفي حديث لشبكة CNN، قال مسؤولون أمريكيون إن اللقاح الروسي "لا تعتبره الولايات المتحدة مطوراً بشكل جيد".

يشار إلى أنه في 11 أغسطس/آب الجاري، أعلن الرئيس فلاديمير بوتين تسجيل بلاده أول لقاح في العالم ضد كورونا، من دون كشف موسكو عن الدراسات المفصلة لنتائج تجاربها السريرية التي تسمح بالتأكد من نتائج اللقاح.

وأوضح بوتين أن إنتاج أولى دفعات اللقاح الروسي الجديد "سبوتنيك في" سيبدأ في غضون الأسبوعين القادمين، على أن يبدأ استخدامه فوراً.

المصدر: TRT عربي - وكالات