قال مصدر محلي في محافظة أبين اليمنية إن القوات الحكومية تستعد للسيطرة على مطار عدن بعد تمكنها من الوصول إلى المنفذ الشرقي لعدن، وذلك بعد سيطرتها على مدينة زنجبار عاصمة أبين بعد مواجهات مستمرة مع قوات المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً.

القوات الحكومية أعلنت دخولها مدينة عدن والسيطرة على مطارها 
القوات الحكومية أعلنت دخولها مدينة عدن والسيطرة على مطارها  (Reuters)

قال مصدر محلي يمني في محافظة أبين جنوبي اليمن الأربعاء، إن القوات الحكومية نجحت بالسيطرة على مدينة زنجبار عاصمة أبين بعد معارك عنيفة، مشيراً في الوقت ذاته إلى أنها توجّهت بعد ذلك إلى مدينة عدن واستعادت بعض أحيائها ومطارها ووصلت إلى نقطة العلم في المنفذ الشرقي للمدينة.

وقال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني إن "قوات الحكومة تنتزع السيطرة على مطار عدن من الانفصاليين الجنوبيين".

وأوضح المصدر المحلي أن القوات الحكومية دخلت مدينة عدن، بعد إحكام سيطرتها على محافظة أبين بالكامل، بعد مواجهات مستمرة منذ الثلاثاء أدت إلى فرار جماعي لقوات المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً.

ودخلت القوات الحكومية مدينة زنجبار صباح الأربعاء، بعد مواجهات مع قوات المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً على أطراف المدينة.

ونشر ناشطون من زنجبار على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر عربات إماراتية تتبع المجلس الانتقالي، أجبرتها القوات الحكومية على ترك المدينة.

ومحافظة أبين ثاني محافظة بعد شبوة يستعيدها الجيش اليمني من قوات المجلس الانتقالي، كما أنها مسقط رأس الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

وسيطرت قوات المجلس الانتقالي، المعروفة بـ"الحزام الأمني"، في 20 أغسطس/آب الجاري على محافظة أبين واتجهت إلى مدينة عتق مركز محافظة شبوة التي فشلت في السيطرة عليها، وتمكنت القوات الحكومية في وقت لاحق من استعادة السيطرة على كامل المحافظة.

وقبل منتصف أغسطس/آب الجاري، سيطر المجلس الانتقالي على معظم مفاصل الدولة في عدن العاصمة المؤقتة، بعد معارك ضارية دامت 4 أيام ضد القوات الحكومية، سقط فيها أكثر من 40 قتيلاً، بينهم مدنيون، بحسب منظمات حقوقية محلية ودولية.

المصدر: TRT عربي - وكالات