تواجه القارة الأوروبية أزمة طاقة متصاعدة بعد إعلان شركة غازبروم الروسية الجمعة وقف ضخ الغاز (AP)
تابعنا

تراجع سعر صرف اليورو الأوروبي أمام الدولار الأمريكي في التعاملات الصباحية الاثنين، لأدنى مستوى في 20 عاماً، في ظل الغموض المحيط بآفاق الاقتصاد الأوروبي.

وبلغ سعر صرف اليورو الأوروبي في بداية التعاملات الأسبوعية اليوم 0.99 لكل دولار أمريكي نزولاً من 0.993 في ختام تعاملات الأسبوع الماضي.

وتواجه القارة الأوروبية أزمة طاقة متصاعدة بعد إعلان شركة غازبروم الروسية الجمعة أن إمدادات الغاز عبر خط نورد ستريم 1 متوقف للصيانة، فيما لم يحدد موعد لاستئناف الضخ.

يأتي ذلك بالتزامن مع ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي صباح اليوم أمام سلة من ست عملات رئيسة إلى 110 بنسبة صعود بلغت 0.81% مقارنة مع إغلاق تعاملات الجمعة، وهو أعلى مستوى منذ عام 2002.

ويتلقى الدولار دعماً من بيانات الوظائف القوية في السوق الأمريكية، ما يعني أن الفيدرالي حصل على سبب آخر لزيادة أسعار الفائدة، في اجتماع يعقد بتاريخ 21 سبتمبر/أيلول المقبل.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً