5 مهاجرين جرى إنقاذهم ولا تزال عمليات البحث عن آخرين متواصلة (Others)


أعلنت وزارة الدفاع التونسية انتشال خفر السواحل جثث 20 مهاجراً إفريقياً غير قانوني إثر غرق مركبهم قبالة سواحل محافظة صفاقس، كانوا يحاولون الإبحار باتجاه سواحل إيطاليا.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع محمد زكري لوكالة الأنباء الفرنسية إن 5 مهاجرين جرى إنقاذهم ولا تزال عمليات البحث عن آخرين متواصلة.

بدوره أفاد الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية خالد الحيوني بأنه جرى "انتشال 15 جثة لمهاجرين حتى الآن" وإنقاذ 5 آخرين.

فيما أفاد علي العياري المسؤول بالحرس البحري في صفاقس بأن "المركب غرق على بعد 6 أميال من سواحل صفاقس".

ومنتصف ديسمبر/كانون الأول الحالي أنقذت قوات خفر السواحل التونسية 93 مهاجراً غالبيتهم من جنسيات إفريقية قبالة السواحل الجنوبية للبلاد، حسب ما أفادت به وزارة الدفاع التونسية آنذاك.

وسواحل صفاقس أصبحت نقطة انطلاق رئيسية باتجاه سواحل إيطاليا.

وتتواصل عمليات الهجرة من تونس إلى أوروبا خصوصاً في اتجاه سواحل إيطاليا حيث يأمل المهاجرون إيجاد وظائف وآفاق عيش أفضل هروباً من تداعيات الأزمة المرتبطة بفيروس كورونا المستجد على اقتصاد البلاد.

وزادت البلدان الأوروبية وخصوصاً فرنسا وإيطاليا ضغوطها على تونس لوقف تدفق مزيد من مراكب المهاجرين بعد الهجوم الذي نفذه مهاجر تونسي في مدينة نيس الفرنسية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي وقتل فيه ثلاثة أشخاص.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً