ذكرت الوكالة الوطنية للأنباء أن المحقق العدلي في ملف انفجار مرفأ بيروت، أصدر مذكرات توقيف بحق أربعة أشخاص آخرين، ليرتفع عدد الموقوفين بمذكرات قضائية إلى 16 شخصاً، بينهم مدير عام الجمارك بدري ضاهر.

عدد الموقوفين بمذكرات قضائية في ملف انفجار مرفأ بيروت يرتفع إلى 16 شخصاً
عدد الموقوفين بمذكرات قضائية في ملف انفجار مرفأ بيروت يرتفع إلى 16 شخصاً (Reuters)

ارتفع عدد الموقوفين بمذكرات قضائية في ملف انفجار مرفأ العاصمة اللبنانية بيروت إلى 16 شخصاً الأربعاء.

وذكرت الوكالة الوطنية للأنباء (رسمية)، أن المحقق العدلي في هذا الملف القاضي فادي صوان، استجوب أربعة أشخاص مدعى عليهم، هم: مدير العمليات في المرفأ سامر رعد، ورئيس مصلحة الأمن والسلامة محمد زياد العوف، والرقيب أول في الجمارك إلياس شاهين، والرقيب أول في الجمارك خالد الخطيب.

وأصدر المحقق العدلي مذكرات توقيف بحق الأربعة، ليرتفع عدد الموقوفين بمذكرات قضائية إلى 16 شخصاً، بينهم مدير عام الجمارك بدري ضاهر.

وخلف انفجار المرفأ، في 4 أغسطس/آب الجاري، 178 قتيلاً وأكثر من 6 آلاف جريح، وعشرات المفقودين، بجانب دمار مادي هائل، وخسائر تتجاوز 15 مليار دولار، وفق أرقام رسمية غير نهائية.

وبعد ستة أيام، دفع الانفجار حكومة حسان دياب إلى الاستقالة، بعد أن حلت منذ 11 فبراير/شباط الماضي، محل حكومة سعد الحريري، التي أجبرتها احتجاجات شعبية ترفع مطالب اقتصادية وسياسية على الاستقالة، في 29 أكتوبر/تشرين الأول 2019.

ووفق تقديرات رسمية أولية، وقع انفجار المرفأ في عنبر 12، الذي قالت السلطات إنه كان يحوي نحو 2750 طناً من مادة "نترات الأمونيوم" شديدة الانفجار، كانت مصادَرة ومخزنة منذ عام 2014.

وزاد هذا الانفجار الوضع سوءاً في بلد يعاني، منذ أشهر، أسوأ أزمة اقتصادية في تاريخه الحديث، واستقطاباً سياسياً حاداً، في مشهد تتصارع فيه مصالح أطراف إقليمية ودولية.

المصدر: TRT عربي - وكالات