قالت طليب إن تصريحات إدارة الرئيس جو بايدن لا تتضمن أي إشارة إلى معاناة الفلسطينيين أو ما يحدث في القدس (مواقع التواصل)


أدانت النائبة الديمقراطية رشيدة طليب، في الكونغرس الأمريكي، الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة، ودعت إلى محاسبة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على جرائم الحرب التي يرتكبها الجيش بحقهم.

وقالت طليب وهي أمريكية فلسطينية، في خطاب مؤثر، إنها "تريد تذكير الكونغرس بأن الفلسطينيين موجودون بالفعل، وأنهم بشر".

وأضافت أنه على الرغم من أموال المساعدات التي ترسلها الإدارة الأمريكية إلى الحكومة الإسرائيلية، لن يترك الفلسطينيون أرضهم ولن يذهبوا إلى أي مكان. مشيرة إلى 3.8 مليارات دولار مساعدات عسكرية سنوية يرسلها الكونغرس إلى إسرائيل.

وأشارت إلى أن الفلسطينيين تعرضوا لعقود للقتل والقمع في ظل حكومة الفصل العنصري (الحكومة الإسرائيلية) التي تمولها الإدارة الأمريكية، دون وضع شروط بالمساواة وحقوق الإنسان.

وقالت طليب إن تصريحات إدارة الرئيس جو بايدن لا تتضمن أي إشارة إلى معاناة الفلسطينيين أو ما يحدث في القدس، وإن وزارة الخارجية الأمريكية رفضت التنديد بقتل الأطفال الفلسطينيين.

ودعت النائبة قائلة: "من واجبنا إنهاء نظام الفصل العنصري والمعاملة غير الإنسانية التي يتعرّض لها الفلسطينيون منذ عقود"، في إشارة إلى تقرير هيومن رايتس ووتش الأخير الذي يتهم إسرائيل بارتكاب جرائم الفصل العنصري والاضطهاد ضد الفلسطينيين.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً