قائد الشرطة المحلية: اثنان من الضحايا طفلان جرفتهما السيول من أحضان والديهما (Mark Humphrey/AP)

أكدت السلطات الأمريكية ارتفاع حصيلة ضحايا فيضانات ولاية تينيسي إلى 22 قتيلاً على الأقل ونحو 50 آخرين في عداد المفقودين.

وأفاد روب إدواردز نائب رئيس مقاطعة همفريز في الولاية بمصرع 22 شخصاً وفقدان 50 آخرين، حسب صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية.

نائب رئيس مقاطعة همفريز: اثنان من الضحايا طفلان جرفتهما السيول من أحضان والديهما         (AP)

فيما أشار قائد الشرطة المحلية كريس ديفيس إلى أن اثنين من الضحايا طفلان جرفتهما السيول من أحضان والديهما.

وأوضح إدواردز أن السلطات تجري عمليات بحث دقيقة في المناطق الأكثر تضرراً في همفريز، وهي مقاطعة ريفية يبلغ عدد سكانها نحو 18 ألفاً و500 نسمة.

نائب رئيس مقاطعة همفريز: الأحداث تتفاقم بسرعة ونعثر على الناس في كل مكان (AP)

وتابع بأن "الأحداث تتفاقم بسرعة ونعثر على الناس في كل مكان"، متوقعاً ارتفاع عدد الضحايا.

من جانبه وصف حاكم ولاية تينيسي، بيل لي، الكارثة بأنها "صورة مدمرة عن الحزن والفقدان".

أدت الفيضانات إلى انقطاع التيار الكهربائي عن ما لا يقل عن 4 آلاف شخص في جميع أنحاء الولاية (AP)

فيما قالت وكالة إدارة الطوارئ في تينيسي (TEMA) إنه جرى تنشيط مركز عمليات الطوارئ في مدينة ناشفيله عاصمة الولاية لدعم جهود الإنقاذ وتلبية الاحتياجات العاجلة الأخرى.

وأفادت الوكالة بأن التيار الكهربائي انقطع عن ما لا يقل عن 4 آلاف و200 شخص في جميع أنحاء الولاية.

وأوضحت أن أمطاراً غزيرة أحدثت فيضانات في أجزاء كبيرة من الولاية وتسببت بإغلاق الطرق السريعة في مدينة ويفرلي وانقطاع الكهرباء في مناطق عديدة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً