أظهرت مقاطع مصورة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، سيارات غارقة على الطرقات السريعة (AFP)

لقي ما لا يقل عن 8 أشخاص مصرعهم في مدينة نيويورك وولاية نيوجيرسي الأمريكيتين، إثر أمطار غزيرة سببها إعصار "إيدا"، حسب إعلام محلي.

ونقلت قناة "إن بي سي نيوز" الأمريكية، الخميس، عن شرطة نيويورك، أن "3 رجال و3 نساء وطفلاً لقوا حتفهم إثر الفيضانات في المدينة".

خلف إعصار إيدا 8 قتلى في مدينة نيويورك (AFP)

وأضافت القناة أن "رجال الإطفاء انتشلوا جثة من سيارة غرقت عندما علقت في مياه الفيضانات، قرب نهر باسيك بنيو جيرسي (شمال شرق)".

وأظهرت مقاطع مصورة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، سيارات غارقة على الطرقات السريعة، وتدفق المياه لمحطات مترو الأنفاق والمنازل، بعد أمطار غزيرة أسفرت عن فيضانات غير مسبوقة في مدينة نيويورك، وفق القناة.

الوضع في مدينة نيويورك خطير للغاية (AFP)

بدوره، وصف لويس جنتيل نائب رئيس شرطة مدينة باسيك في نيوجيرسي، الوضع بالمدينة بأنه "خطير للغاية"، حسب المصدر ذاته.

وأضاف جنتيل: "هناك سيارات إطفاء وإسعاف عالقة، ولدينا أشخاص لا يزالون عالقين تحت مياه (الفيضانات)"، دون مزيد من التفاصيل.

أعلنت حاكمة نيويورك الطوارئ على خلفية الأمطار الغزيرة في وقت سابق (AFP)

وفي وقت سابق الخميس، أعلنت حاكمة نيويورك كاثي هوكول، حالة الطوارئ على خلفية الأمطار الغزيرة في أنحاء المدينة والمناطق المجاورة مع اقتراب الإعصار "إيدا".

ودعت إلى "الابتعاد عن الطرقات، وتجنب السفر غير الضروري".

وتسببت موجة الطقس السيئ أيضاً في إصدار إدارة الطيران "توقفاً أرضياً" في المطارات الثلاثة الواقعة بنيويورك.

واصل إعصار إيدا ضرب سواحل ولاية لويزيانا بسرعة 241كم/ساعة (AFP)

وواصل إعصار "إيدا" الذي ضرب سواحل ولاية لويزيانا مسيره بسرعة 241 كم/ ساعة، واعتبرت دائرة الأرصاد الجوية أنه "من الفئة 4: إعصار كبير وشديد الخطورة".

وبعد الأضرار التي أحدثها الإعصار في لويزيانا، تقدم إلى الشرق الأمريكي، مصحوباً بعواصف ووصل ولاية نيوجيرسي، حيث تسبب في مصرع شخص واحد على الأقل.

وفي وقت متأخر الأربعاء، أعلن حاكم نيوجيرسي فيل مورفي، حالة الطوارئ بالولاية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً