القسام تكشف عن أسلحتها الجديدة التي أدخلتها للخدمة لأول مرة (كتائب القسام)

نشرت "كتائب عز الدين القسام" الجناح العسكري لحركة حماس، يوم الثلاثاء، صوراً ومعلومات حول الأسلحة الجديدة التي أدخلتها للخدمة لأول مرة خلال التصعيد الأخير مع الاحتلال الإسرائيلي.

ومن الأسلحة الجديدة التي أعلنت عنها كتائب القسام بشكل رسمي، صاروخ "SH85" الذي سمي بهذا الاسم نسبة إلى القائد محمد أبو شمالة ويصل مداه إلى 85 كم ولديه قدرة تدميرية عالية.

كما أدخلت القسام طائرة "شهاب" الانتحارية المصنعة محلياً، حيث نفذت خلال المعركة الأخيرة عدة عمليات من بينها، استهداف مصنع الكيماويات بمستوطنة "نير عوز" ومنصة الغاز قبالة سواحل غزة.

وأعلنت "كتائب القسام" عن طائرات استطلاع مُسيّرة محلية الصنع "الزواري"، إذ سميت بهذا الاسم تيمناً بالقائد التونسي محمد الزواري، ونفذت عدة مهمات رصد واستطلاع لمواقع ومستوطنات الاحتلال خلال التصعيد الأخير.

ومنذ 13 أبريل/نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية جراء اعتداءات "وحشية" ترتكبها شرطة إسرائيل ومستوطنوها في المسجد الأقصى وحي "الشيخ جراح" بالقدس في محاولة لإخلاء 12 منزلاً فلسطينياً وتسليمها لمستوطنين.

وامتد العدوان الإسرائيلي إلى غزة، والذي شمل قصفاً جوياً وبرياً وبحرياً، وأسفر عن استشهاد 254 شخصاً، بينهم 66 طفلاً، و39 سيدة، و17 مسناً، فيما أدى إلى 1948 إصابة، وفق وزارة الصحة بالقطاع.

ومنذ فجر الجمعة، بدأ سريان وقف إطلاق نار بين فصائل المقاومة الفلسطينية وإسرائيل، بعد 11 يوماً من الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة الذي يسكنه أكثر من مليوني فلسطيني، وتحاصره إسرائيل منذ صيف 2006، وردت الفصائل بإطلاق صواريخ على مناطق إسرائيلية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً