بدء تنفيذ اتفاق برعاية روسية ينهي التصعيد في درعا في جنوب سوريا (AA)

توصلت لجنة التفاوض في منطقة "درعا البلد" في محافظة درعا جنوبي سوريا إلى اتفاق مع روسيا لوقف إطلاق النار، وذلك بعد قصف شديد تعرضت له المنطقة خلال الأيام الماضية، ومحاولات اقتحام من قبل قوات النظام.

ووفقاً لاتفاق وقف إطلاق النار، دخلت الشرطة العسكرية الروسية ولجنة أمنية تابعة للنظام السوري إلى المنطقة لتثبيت وقف إطلاق النار، واستلام السلاح الخفيف من أشخاص حددهم ا لنظام وعددهم 34.

الهدنة جاءت بعد قصف شديد تعرضت له المنطقة خلال الأيام الماضية ومحاولات اقتحام من قبل قوات النظام (AA)

وقالت مصادر لتلفزيون سوريا (خاص مقره إسطنبول) إنّ الشرطة الروسية دخلت الأحياء المُحاصرة بمرافقة "اللواء الثامن" التابع لـ"الفيلق الخامس" المرتبط بروسيا، إضافةً إلى ضباطٍ من قوات نظام الأسد، بهدف تثبيت وقف إطلاق النار والبدء بتنفيذ بنود الاتفاق.

وتضمن اتفاق وقف إطلاق النار عدم تهجير أي شخص خارج المنطقة، وتمركز قوات النظام وفرع الأمن العسكري التابع له في 4 نقاط من المنطقة كقوى أمنية، وعودة مخفر الشرطة وعناصره إلي المنطقة بعد خروجهم منها جراء الأحداث الأخيرة.

دخلت الشرطة العسكرية الروسية ولجنة أمنية تابعة للنظام السوري إلى المنطقة لتثبيت وقف إطلاق النار (AA)

كما تضمن الاتفاق انسحاب الفرقتين الرابعة والتاسعة التابعتين للنظام من محيط منطقة درعا البلد وفك الحصار عنها.

وفي 25 يونيو/حزيران الماضي، فرضت قوات النظام السوري والمليشيات التابعة لها حصاراً على منطقة "درعا البلد" في مدينة درعا، بعد رفض المعارضة تسليم السلاح الخفيف، باعتباره مخالفاً لاتفاق جرى بوساطة روسية عام 2018، ونص على تسليم السلاح الثقيل والمتوسط .

تضمن الاتفاق انسحاب الفرقتين الرابعة والتاسعة التابعتين للنظام من محيط منطقة درعا البلد وفك الحصار عنها (AA)

وبعد ذلك بشهر، توصلت لجنة التفاوض بدرعا البلد، وقوات النظام إلى اتفاق يقضي بسحب جزئي للأسلحة الخفيفة المتبقية بيد المعارضة، ووجود جزئي لقوات النظام، إلا أن الأخيرة أخلت بالاتفاق وأصرت على السيطرة الكاملة على المنطقة.

في 25 يونيو/ حزيران الماضي فرضت قوات النظام السوري والمليشيات التابعة لها حصارا على منطقة "درعا البلد" في مدينة درعا (AA)

وبعد قصف النظام للمنطقة ومحاولات عديدة لاقتحامها أجرت لجنة التفاوض عدة اجتماعات مع الجانب الروسي من أجل التهدئة في المنطقة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً