فيضانات تُغرق قرى وبلدات جنوبي فرنسا (AFP)

أنقذ عمال الطوارئ في جنوب فرنسا مئات الأشخاص بعد أن حوّلت فيضانات مفاجئة طرقاً وحقولاً إلى أنهار وبحيرات.

ومع التهديد الذي شكّلته الأمطار الغزيرة للمنطقة، الأربعاء، قالت وكالة الطوارئ في بلدة غارد إنّ رجال الإنقاذ يبحثون عن شخص واحد على الأقل بعد تلقيها معلومات تفيد بأنه مفقود عقب فيضانات مساء الثلاثاء.

فيضانات تُغرق قرى وبلدات جنوبي فرنسا (AFP)

لم ترد أنباء عن وقوع إصابات، لكنّ السلطات المحلية قالت إنّ الأمطار تسببت في إلحاق أضرار جسيمة بمنازل وبنى تحتية في بلدات وقرى بين مدينتي نيم ومونبلييه.

فيضانات تُغرق قرى وبلدات جنوبي فرنسا (AFP)

وذكرت خدمة الطوارئ الإقليمية أنّ شخصاً صعقته الكهرباء لكنه نجا، كما انهار سقف متجر بسبب المياه المتدفقة.

فيضانات تُغرق قرى وبلدات جنوبي فرنسا (AFP)

وقال سكان، أُجلوا من مخيم، لقناة BFMTV التليفزيونية إنهم شاهدوا المياه تتدفق نحو خيمهم.

وحشدت السلطات نحو 800 رجل إطفاء لإنقاذ السكان بواسطة مروحيات ووسائل أخرى.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً