لم تمنع القيود الإسرائيلية مئات الآلاف من الصلاة في المسجد الأقصى المبارك.  (Hazem Bader/AFP)
تابعنا

بعد عامين من منع صلاة التراويح في معظم الدول بسبب وباء كورونا، تدفق مئات آلاف المسلمين من الدول العربية والإسلامية كافة إلى المساجد لإحياء ليلة القدر، بقلوب فرِحة ووجوه سعيدة بأداء العبادات.

المسجد الأقصى

ففي رحاب المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس التي شهدت اقتحامات إسرائيلية الشهر الجاري، تجمع نحو 250 ألف مصلٍّ لإحياء ليلة السابع والعشرين من رمضان في مشهد مهيب، رغم القيود التي تفرضها قوات الاحتلال الإسرائيلي، وإعاقتها وصول الفلسطينيين من الضفة الغربية إلى القدس.

تناول المصلون سحورهم مجتمعين في باحات المسجد الأقصى المبارك. (AFP)

وتسمح إسرائيل بدخول الرجال الذين تتجاوز سنهم 60 عاماً إلى المسجد الأقصى، والنساء من أي سنّ، لكنها تمنع دخول الرجال دون سنّ 40 عاماً، وتفرض تصاريح دخول خاصة على من هم بين 40 و50 عاماً.

تجمع نحو 250 ألف مصلٍّ في ساحات المسجد الأقصى رغم القيود الإسرائيلية.  (AP)

الحرمان الشريفان

ومن مسرى النبي (ص) إلى البيت الحرام، حيث أحيت جموع غفيرة ليلة القدر في الحرمين الشريفين، المسجدين الحرام والنبوي بالسعودية.

وقالت رئاسة شؤون الحرمين الشريفين في بيان: "أدت جموع غفيرة من المصلين والمعتمرين بالمسجد الحرام صلاة التراويح لليلة السابع والعشرين من شهر رمضان المبارك، في أجواء إيمانية مُفعَمة بالدعاء والابتهالات والتضرُّع إلى الله سبحانه وتعالى".

جامع الفاتح في إسطنبول

أما في تركيا فتَدفَّق مئات آلاف المسلمين في إسطنبول إلى الجوامع والمساجد المنتشرة في المدينة، لإحياء روحانيات ليلة القدر.

تَدفَّق آلاف المصلّين إلى ساحات جامع الفاتح في إسطنبول.  (AA)

وشهد جامع الفاتح في قلب إسطنبول وبقلب أحيائها القديمة تدفُّق آلاف المصلّين لإحياء ليلة القدر، انتشروا داخله وفي باحاته الخارجية، رافق ذلك طقس ربيعي جميل.

وشاركت الجالية العربية المقيمة في إسطنبول أيضاً بإحياء ليلة القدر، ومسلمون آخرون من جاليات مختلفة، مشكّلةً لوحة فسيفسائية مميزة تعكس الأجواء الروحانية في إسطنبول وتركيا.

شاركت الجالية العربية في إسطنبول في إحياء مراسم ليلة القدر بجامع الفاتح. (AA)

كذلك كانت العائلات حاضرة في مراسم الإحياء، فضلاً عن النساء والأطفال، وكلهم توجهوا بقلب واحد إلى الله بالدعاء، وأحضر قسم من الحاضرين وجبة سحوره معه ليبقى عابداً إلى وقت السحور.

الجامع الأزهر والحسين في القاهرة

وفي القاهرة تَجمَّع المصريون من المحافظات كافة واحتشدوا بالمساجد الكبرى، ومن بينها الجامع الأزهر.

تجمع آلاف المصريين من المحافظات كافة للصلاة في الجامع الأزهر. (AFP)

وبعد صلاة التراويح يتابع بعض المصلين الاحتفاليات المقامة في محيط المسجد، فيما يفضّل آخرون الجمع بين الصلاة في مسجد الحسين والجامع الأزهر، فيصلّون التراويح في أحدهما والتهجُّد في الآخر.

القيروان في تونس

وفي تونس ازدانت مدينة القيروان التونسية بهذه المناسبة، وشهدت توافد آلاف التونسيين من المحافظات كافة للصلاة في جامع عقبة بن نافع التاريخي.

يتوافد آلاف التونسيين عادة على مساجد مدينة القيروان ليلة 27 من رمضان - أرشيفية. (Others)

ومن العادات التي يتبعها التونسيون في هذه الليلة ختم القرآن، كما يكثر الدعاء والابتهالات حتى صلاة الفجر، أما العائلات فعادة ما تطبخ أكلة "الكسكسي" ويتبادل الجيران أطباق الكسكسي كما يوزَّع على الفقراء صدقةً في هذه الليلة المباركة.

ويعتقد المسلمون بشكل كبير أن ليلة القدر هي ليلة 27 من شهر رمضان، وفيها يستجيب الله عز وجل الدعاء وتكثر الصلوات والأذكار والأدعية.

وقد شهد معظم الدول العربية مراسم إحياء ليلة 27 من شهر رمضان، في مساجدها الكبرى، وسط تعطُّش كبير لدى المصلّين الذين افتقدوا هذه الأجواء الروحانية لمدة عامين جراء الوباء.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً