سيجتمع بايدن وبوتين في فيلا "لاغرانج" المطلّة على بحيرة جنيف في 16 يونيو/حزيران (Fabrice Coffrini/AFP)

شدّدت سويسرا الأمن في جنيف استعداداً لاجتماع القمة الذي سيُعقَد بين الرئيس الأمريكي جو بايدن والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الأسبوع المقبل.

وأعلنت الحكومة الاتحادية في برن الجمعة، تقييداً مؤقتاً للمجال الجوي لجنيف من 15 إلى 17 يونيو/حزيران.

تعود الفيلا إلى القرن الثامن عشر (AFP)

وسيجتمع بايدن وبوتين في فيلا "لاغرانج" المطلة على بحيرة جنيف يوم 16 يونيو/حزيران في أول لقاء مباشر منذ تولي بايدن رئاسة الولايات المتحدة. وحسب تصريحات بايدن في الأيام الأخيرة يُتوقع أن يتناول اللقاء مناقشة قضايا ساخنة كالحدّ من الأسلحة النووية والهجمات الإلكترونية الروسية.

سيكون اللقاء هو الأول المباشر بين الزعيمين منذ تولّي الرئيس الأمريكي جو بايدن مهامّ منصبه في يناير/كانون الثاني  (AFP)

من جانبها نشرت السلطات آلافاً من قوات الجيش والشرطة في جنيف للتصدي لأي هجوم إرهابي محتمَل.

السلطات المحلية أغلقت وسط المدينة المقابل للبحيرة (AFP)

وقال نائب مدير الشرطة الاتحادية السويسرية ستيفان تايمر للصحافيين في الحديقة فيلا "لاغرانج" حيث سيجتمع الزعيمان: "نحن نقترب من لحظة تاريخية".

جُهّزت الفيلا ووُضعَت عليها لمسات أخيرة قبل لقاء الزعيمين المرتقَب (AFP)

وأضاف: "ما زال التهديد الإرهابي في سويسرا وأوروبا كبيراً. هناك تهديدات أخرى من الجماعات المتطرفة العنيفة... نحن في حالة تأهُّب قصوى مع انتشار كثيف للقوات".

من جانبها أعلنت السلطات المحلية إغلاقها وسط المدينة المقابل للبحيرة، وأقامت الحواجز ووضعت الأسلاك الشائكة.

يُتوقع أن يناقش الزعيمان قضايا ساخنة، منها الحد من انتشار الأسلحة النووية والهجمات الإلكترونية (AFP)

وتعود فيلا "لاغرانج" التاريخية إلى القرن الثامن عشر، وتقول المصممة فيديريكا أورت التي ظهرت وهي تطلي أفاريز قرب السقف، إنه لم يسعفهم الوقت لترميم الفيلا، و"نحن نضع فقط بعض اللمسات".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً