بايدن وميركل ناقشا أيضاً الوضع في أفغانستان وفقاً للبيت الأبيض (AFP)

قال البيت الأبيض السبت إن الرئيس الأمريكي جو بايدن التقى المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل وبحث معها جهود منع روسيا التلاعب بتدفُّق الغاز الطبيعي لأغراض سياسية.

وأضاف البيت الأبيض أن بايدن الموجود في روما لحضور اجتماع لزعماء مجموعة العشرين شدد على أهمية "ضمان عدم قدرة روسيا على التلاعب بتدفقات الغاز الطبيعي لأغراض سياسية ضارة". وقال إن بايدن وميركل ناقشا أيضاً الوضع في أفغانستان.

وأظهرت بيانات في وقت سابق السبت من شركة ألمانية لتشغيل خطوط الأنابيب أن تدفقات الغاز الطبيعي الروسي إلى أوروبا توقفت في جزء من خط أنابيب يامال-أوروبا الذي ينقل الغاز إلى ألمانيا عبر بولندا.

وترسل روسيا الغاز إلى أوروبا الغربية بعدة طرق مختلفة من بينها خط أنابيب يامال-أوروبا الذي تبلغ طاقته السنوية 33 مليار متر مكعب.

وقالت شركة جازبروم الروسية إن طلبات العملاء الأوروبيين من الغاز الطبيعي جرت تلبيتها السبت.

وتُراقَب تدفقات تصدير الغاز الروسي من كثب في وقت ترتفع فيه أسعار الغاز في أوروبا مع تعافي الاقتصاد العالمي من جائحة كورونا في الوقت الذي لا تزال فيه المخزونات منخفضة.

واتهمت وكالة الطاقة الدولية وبعض النواب الأوروبيين شركة جازبروم بعدم فعل ما يكفي لزيادة إمداداتها من الغاز الطبيعي إلى أوروبا.

وتقول الشركة الروسية إنها توفي بالتزاماتها التعاقدية.



TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً