تناول الرئيسان الخطوات التي سيتم اتخاذها للوصول إلى هدف 100 مليار دولار في حجم التجارة بين البلدين (AA)

بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس، مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين العلاقات الثنائية والمستجدات الإقليمية وعلى رأسها ملفا سوريا وإقليم "قره باغ" الأذربيجاني.

وذكر بيان عن دائرة الاتصال بالرئاسة التركية، أن مباحثات الزعيمين جاءت خلال اتصال هاتفي بينهما.

ورحب أردوغان خلال الاتصال باستئناف رحلات الطيران بين روسيا وتركيا اعتباراً من 22 يونيو/حزيران الجاري.

وتناول الجانبان الخطوات التي سيتم اتخاذها للوصول إلى هدف 100 مليار دولار في حجم التجارة بين البلدين، خلال اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة المقرر انعقاده بموسكو في 30 يوليو/تموز المقبل.

وأوضح أردوغان بأنه شاهد بنفسه خلال زيارته مدينة شوشة حجم الدمار الذي تسبب فيه الأرمن بالمنطقة، مضيفاً: "على أرمينيا أن تركز من الآن فصاعداً على السلام والتعاون، وتطبيق البيان الثلاثي (الخاص بإقليم قره باغ) بشكل كامل".

ولفت أردوغان إلى زيادة انتهاكات النظام السوري على الأرض، مشيراً إلى أن تنظيمي PKK/YPG كثفا من هجماتهما الإرهابية، كما شوهد في استهداف مستشفى بمنطقة عفرين، وأن الوجود الإرهابي في المنطقة يشكل تهديداً خطيراً للأمن.

وقبل نحو أسبوعين استهدف تنظيم "PKK/YPG" الإرهابي بقذائف صاروخية مركز عفرين ومستشفى "الشفاء"، ما أودى بحياة 14 مدنياً وإصابة 32 آخرين.

وفي وقت سابق ذكر بيان عن الكرملين، أن بوتين وأردوغان بحثا خلال الاتصال قرار استئناف النقل الجوي بين البلدين وبدء توريد لقاح سبوتنيك الروسي إلى تركيا.

وأضاف أن الجانبين اتفقا على الاستمرار في الاتصالات الثنائية الشخصية، وأكدا على صعيد الملف السوري "أهمية العمل المشترك للعسكريين الروس والأتراك لمنع تصعيد التوتر في إدلب (شمال)، ومكافحة التشكيلات الإرهابية المتبقية في تلك المنطقة".

وعلى صعيد الأوضاع في إقليم قره باغ الأذربيجاني، ناقش الجانبان آخر التطورات بالإقليم حيث "تم تقييم عمل المركز الروسي التركي المشترك لمراقبة الهدنة في قره باغ بشكل إيجابي"، وفق بيان الكرملين.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً