لحق الدمار جراء ثوران البركان منذ 19 سبتمبر/أيلول الماضي بـ1186 مبنى في الجزيرة (Reuters)

انهمرت كتل من الحمم المنصهرة بحجم مبنى من ثلاثة أدوار على سفح تل بجزيرة لا بالما الإسبانية الأحد، عندما ضربت سلسلة من الهزات الأرضية مناطق في الجزيرة، وذلك بعد ثلاثة أسابيع من ثوران بركانها.

وقال المعهد الجيولوجي الوطني في إسبانيا إنّ 21 هزة أرضية رُصدت في ثلاث قرى الأحد، سجّل أقواها 3.8 درجات. وذكرت وزيرة الدفاع مارجريتا روبليس خلال زيارة للمنطقة أن أفراد البحرية سيساعدون في تنظيف الرماد البركاني الذي يُغطّي أجزاء كبيرة من الجزيرة اعتباراً من الاثنين.

وذكر المعهد الإسباني للجيولوجيا والمناجم أنّ كتل الحمم المنصهرة المتدفقة من بركان كومبري بييخا كانت في حجم مبنى من ثلاثة أدوار.

وقال معهد علم البراكين في جزر الكناري على تويتر، إن الحمم التي بلغت حرارتها 1240 درجة مئوية دمّرت المباني القليلة المتبقية في قرية تودوكه.

وأضاف أنه منذ ثوران البركان في 19 سبتمبر/أيلول بلغ عدد المباني التي لحق بها الدمار 1186 مبنى. وقال مسؤول إن الحمم غطت 1218 فداناً من الأرض.

وأُجلي 6000 شخص من بيوتهم في لا بالما التي يبلغ عدد سكانها 83 ألف نسمة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً