شكلت جرائم الكراهية بناء على العرق النسبة الأكبر من الإحصائية المذكورة بواقع 109 آلاف و843 حادثة (TRT World)
تابعنا

أعلنت السلطات البريطانية ازدياد نسب جرائم الإسلاموفوبيا (كراهية ومعاداة الإسلام) في إنجلترا وويلز التابعتين للمملكة المتحدة في عامَي 2021 و2022.

ووفقاً لبيانات نشرتها وزارة الداخلية البريطانية، فإن المسلمين هم الأكثر عرضة للاستهداف من قبل الجماعات الدينية الأخرى خلال العامين الأخيرين.

وحسب البيانات، سجلت الشرطة 3 آلاف و459 حادثة كراهية ضد المسلمين بين مارس/آذار 2021 والشهر نفسه من العام 2022، بنسبة زيادة بلغت 42% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الأسبق.

كما سجلت 1919 حادثة كراهية بحق اليهود في الفترة ذاتها، بواقع زيادة بنسبة 23%، ليصبح اليهود، ثاني أكبر جماعية دينية عرضة للاستهداف.

ووصل عدد جرائم الكراهية المسجلة في إنجلترا وويلز بين مارس 2021 ومارس 2022، 155 ألفاً و841 حادثة.

وشكلت جرائم الكراهية بناء على العرق النسبة الأكبر من الإحصائية المذكورة بواقع 109 آلاف و843 حادثة.

وبلغ عدد جرائم الكراهية المسجلة على أساس ديني، 8 آلاف و730 حادثة، محققة زيادة بنسبة 37% عن مارس/آذار بين عامَي 2020 و2021.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً