صورة ثابتة لبينغ شواي من فيديو على وسائل التواصل وهي تتناول العشاء مع مدربها وأصدقائها نُشر في 20 نوفمبر/تشرين الثاني 2021 (Hu Xijin/Twitter/Reuters)

دعت بريطانيا السبت الصين لتقديم "دليل يُمكن التحقق منه" بشأن "سلامة ومكان وجود" لاعبة كرة المضرب الصينية بينغ شواي التي لم تظهر علناً منذ عشرين يوماً.

وقالت وزارة الخارجية البريطانية في بيان: "نشعر بقلق بالغ إزاء الاختفاء الواضح لبينغ شواي ونتابع القضية من كثب"، مضيفة أنّ بكين "يجب أن تقدّم على وجه السرعة أدلة يمكن التحقق منها بشأن سلامتها ومكان وجودها".

ولم تظهر المصنفة الأولى على العالم سابقاً علناً منذ أن قالت على وسائل التواصل الاجتماعي الصينية في الثاني من نوفمبر/تشرين الثاني إنّ نائب رئيس الوزراء السابق تشانغ قاولي أجبرها على ممارسة الجنس وإنهما أقاما فيما بعد علاقة توافقية متقطعة.

ولم يعلّق تشانغ ولا الحكومة الصينية على مزاعمها. وحُذف منشور بينغ سريعاً من وسائل التواصل الاجتماعي وحظرت مناقشة الموضوع على الإنترنت الخاضع لرقابة شديدة في الصين.

وشددت الوزارة على ضرورة "السماح للجميع بالتحدّث بلا خوف من العواقب. ويجب التحقيق في جميع تقارير الاعتداء الجنسي في أيّ مكان في العالم".

والأحد أظهرت صورٌ حضور بينغ شواي بطولة في بكين نشرتها البطولة الصينية.

وكان يمكن رؤية بينغ بين الضيوف في البطولة مرتدية سترة زرقاء داكنة وسروالاً أبيض، وفقاً للصور المنشورة على الصفحة الرسمية للبطولة على موقع وي تشات.

وقال متحدث باسم اتحاد اللاعبات المحترفات في رسالة بالبريد الإلكتروني إلى رويترز إن الصور ولقطات الفيديو التي ظهرت اليوم الأحد لبينغ لا تزال "غير كافية" ولا تعالج مخاوف الاتحاد.

ولم ترد بعد سفارتا الولايات المتحدة وبريطانيا في بكين على طلبات من رويترز للتعقيب على ظهور بينغ اليوم الأحد في العاصمة الصينية.

ولم يتسن لرويترز التحقق بصورة مستقلة من صحة الصور التي نُسبت إلى تسوي مينغ الصحفي في جلوبال تايمز، وهي صحيفة مدعومة من الحزب الشيوعي الصيني الحاكم.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً