رئيس وزراء بريطانيا سيضغط على بايدن لتمديد المهلة النهائية لمغادرة أفغانستان (Getty Images)

قال وزيران بريطانيان إن رئيس الوزراء بوريس جونسون سيطلب من الرئيس الأمريكي جو بايدن تمديد المهلة النهائية للرحيل عن أفغانستان عندما يبحث قادة مجموعة السبع الأزمة غداً الثلاثاء.

وقال جيمس هيبي وزير القوات المسلحة وجيمس كليفرلي وزير الدولة بوزارة الخارجية إن بريطانيا تضغط لتمديد المهلة النهائية لما بعد 31 أغسطس/آب لزيادة عدد من يمكن أن تقدم لهم المساعدة للهرب من طالبان.

وأبلغ هيبي قناة "سكاي نيوز" أن نحو أربعة آلاف شخص مؤهلون للقدوم إلى المملكة المتحدة لا يزالون في أفغانستان وأن الحكومة تريد إجلاء آلاف آخرين إذا كان بوسعها ذلك.

وقال كليفرلي لشبكة BBC في وقت متأخر أمس الأحد: "أعتقد أنا ما تعلمناه خلال الأسبوع الماضي أو نحو ذلك هو أن الجداول الزمنية التي نضع خططنا على أساسها ليست دوماً تحت سيطرتنا... الآن من الواضح أنه كلما أتيح لنا مزيد من الوقت، زاد عدد الأشخاص الذين نستطيع إجلاءهم وهذا ما نضغط لفعله".

وذكر أن طالبان تتعاون فيما يبدو لكن بريطانيا لا تستطيع التعويل على استمرار هذا الدعم إلى ما لا نهاية.

وقال: "أولويتنا هي إخراج أكبر عدد ممكن في أسرع وقت ممكن. إذا استطعنا الحصول على مزيد من الوقت فسيكون ذلك عظيماً".

وردت مصادر في حركة طالبان على الأمر، قائلة إن "الحركة لن تقبل تمديد مهلة انسحاب القوات الغربية التي تنتهي 31 أغسطس/آب".

وسيستضيف جونسون اجتماعاً افتراضياً لزعماء مجموعة السبع للاقتصادات المتقدمة غداً الثلاثاء. وتسعى الحكومة البريطانية كذلك لفرض عقوبات جديدة على حركة طالبان.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً