بدلاً من تناول بقايا الطعام يعمد كثيرون منا إلى التخلي عنها لشراء وجبات جاهزة (AP)

أشار تقرير الأمم المتحدة إلى أن 17% من الأغذية المنتجة على مستوى العالم كل عام تُهدر، وتقدر بنحو 931 مليون طن متري (1.03 مليار طن) من الغذاء.

وفي السياق قال بريان رو الباحث في نفايات الطعام في جامعة ولاية أوهايو -لم يشارك في التقرير: "يمكن أن يؤدي القياس الجيد إلى تحسين الإدارة".

ووجدت الأمم المتحدة أن معظم النفايات -أو 61%- تحدث في المنازل، فيما تمثل خدمات الطعام 26%، ويمثل تجار التجزئة 13%.

وتسعى الأمم المتحدة إلى الحد من إهدار الطعام على مستوى العالم ويعمل الباحثون أيضاً على تقييم المخلفات التي تشمل الطعام المفقود قبل الوصول إلى المستهلكين.

أشار المؤلفون إلى أن التقرير يسعى لتقديم صورة أوضح لحجم المشكلة التي يصعب تقييمها، على أمل تحفيز الحكومات على الاستثمار في تتبع أفضل.

وبدلاً من تناول بقايا الطعام يعمد كثيرون منا إلى التخلي عنها لشراء وجبات جاهزة، إذ يعتبر روتيناً مألوفاً للكثيرين، وهو مؤشر على العادات التي تساهم في تفاقم مشكلة إهدار الغذاء العالمية التي يشير تقرير الأمم المتحدة إلى ضرورة قياسها بشكل أفضل حتى تُمكن معالجتها بصورة أكثر فاعلية.

وتعتبر النفايات أكثر بكثير مما أشارت إليه التقارير السابقة، على الرغم من صعوبة المقارنات المباشرة بسبب المنهجيات المختلفة ونقص البيانات القوية من العديد من الدول.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً