الخارجية التركية أبغلت سفير واشنطن بأشد العبارات احتجاجها على بيان بلاده حول مجزرة تنظيم PKK الإرهابي (AA)

استدعت الخارجية التركية الاثنين، السفير الأمريكي لدى أنقرة ديفيد ساترفيلد، على خلفية بيان واشنطن حول مجزرة تنظيم PKK الإرهابي بحق 13 مواطناً تركياً شمالي العراق.

وقالت الوزارة في بيان: "استُدعِيَ السفير الأمريكي ديفيد ساترفيلد إلى وزارتنا اليوم، وأُبلِغَ احتجاجنا بأشد العبارات حيال البيان الأمريكي".

وكانت الخارجية الأمريكية قالت في بيان في وقت سابق: "إن كانت أنباء مقتل المواطنين الأتراك على يد تنظيم PKK صحيحة، فإننا نُدين هذه العملية بأشد العبارات".

وأضافت أن "الولايات المتحدة تأسف لمقتل مواطنين أتراك في إقليم شمال العراق، نقف إلى جانب حليفتنا في الناتو ونقدّم تعازينا لأسر قتلى الاشتباكات الأخيرة".

وكان الرئيس التركي رجب طيب أر دوغان قال صباح الاثنين، إن على الغرب التراجع عن دعم تنظيم PKK الإرهابي، مشيراً أن جيش بلاده حيّد 42 إرهابياً خلال المرحلة الأولى من عملية "مخلب النسر-2".


وخاطب الرئيس التركي الولايات المتحدة قائلا: "كنتم تزعمون أنكم لا تقفون بجانب تنظيم PKK وYPG وPYD، لا شك بأنكم تدعمونهم وتساندونهم، مع الأسف رأينا ذلك منذ البداية".

وأردف بأن واشنطن "قدمت آلاف الشاحنات المحملة بالدبابات والذخيرة للتنظيم الإرهابي في شمال العراق، ودفعته إلى محاربة الأمن التركي".

وأضاف: "لن نتغاضى عن ذلك بعد اليوم، إن كنتم تريدون استمرار علاقات التحالف معنا على صعيد المجتمع الدولي وحلف الناتو، فعليكم التعامل بصدق وشفافية معنا، والتراجع عن الوقوف بجانب الإرهابيين، والوقوف بجانب تركيا".

وشدّد على أن القوات المسلحة التركية انتقمت لمواطنيها وجنودها، في واحدة من أصعب المناطق الجغرافية في العالم، وتمكنت من تحييد 53 إرهابياً، بينهم 51 قتيلاً (في مجمل العملية).

وأضاف: "كل من يقدم الدعم لتنظيم PKK الإرهابي أو يؤيده أو يتعاطف معه يداه ملطختان بدماء المواطنين الأتراك الـ13 الذين قُتلوا في (منطقة) غارا (شمالي العراق)".

والأحد، عثرت القوات التركية على جثامين 13 مواطناً لدى مداهمة إحدى مغارات تنظيم PKK الإرهابي في منطقة غارا شمالي العراق في إطار عملية "مخلب النسر-2"، التي انطلقت في 10 فبراير/شباط الجاري، وانتهت بتحييد 50 إرهابياً.

وتنظيم PKK المدرج في لوائح التنظيمات الإرهابية لدى تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، مسؤول عن مقتل أكثر من 40 ألف شخص، بينهم أطفال ونساء ورُضّع، خلال عملياته الإرهابية المستمرة منذ أكثر من 30 عاماً.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً