فريق "غالاطة سراي" يعود إلى تركيا إثر رفض السلطات اليونانية اختبارات PCR الخاصة بفيروس كورونا (AA)

استدعت وزارة الخارجية التركية، الثلاثاء، السفير اليوناني في أنقرة، ميشيل كريستوس دياميسيس، احتجاجاً على سوء المعاملة التي تعرّض لها فريق "غالاطة سراي" لكرة القدم في مطار أثينا.

وقالت مصادر دبلوماسية تركية، لوكالة الأناضول، إنه جرى استدعاء السفير اليوناني للاحتجاج بشدة على المعاملة السيئة مع فريق "غالاطة سراي"، مساء الاثنين، لدى وصوله مطار أثينا، من أجل خوض مباراة ودية مع فريق "أولمبياكوس" اليوناني.

وسلمت الخارجية مذكرة احتجاج للسفير اليوناني، وصفت فيها هذه المعاملة بأنها "غير قانونية، وتتسم بالتمييز، وبعيدة عن علاقات الصداقة".

كما دعت، السلطات اليونانية إلى عدم التصرف بطريقة مماثلة مع الفرق الرياضية التركية التي ستزور اليونان في المستقبل.

ومساء الاثنين، عاد فريق "غالاطة سراي"، من اليونان إثر رفض سلطات البلاد اختبارات PCR الخاصة بفيروس كورونا، والتعامل السيئ مع الفريق.

وطلبت السلطات اليونانية من لاعبي النادي الذين أنهوا إجراءات جواز السفر النزول من الحافلة وإجراء الاختبارات مرة أخرى رغم وجود بروتوكول الاعتراف باختبارات كورونا بين البلدين.

وذكر بيان النادي، أنه وبعد الانتظار مدة ساعتين تقريباً في المطار، دون التوصل إلى حل للمشكلة قرر الفريق البدء بإجراءات العودة إلى إسطنبول.

من جهته أوضح مدير غالاطة سراي فاتح تيريم ما جرى في مطار أثينا قائلاً: "أجرينا اختبارات كورونا جميعاً قبل 24 ساعة. ذهبنا جميعاً ومعنا وثائق تثبت إجراءنا الاختبار". وأضاف: "وفقاً للاتفاق بين البلدين، يقبل الطرفان نتائج اختبارات الآخر، إلا أنهم طلبوا إجراء الاختبار مرة أخرى وبشكل عشوائي". وأكد تيريم أن التعامل مع الفريق كان قاسياً للغاية وغير محترم.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً