الخطوط الجوية الإيرانية (Iran Air)
تابعنا

أعلن الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الإيرانية علي رضا برخور الأربعاء، أن أكثر من نصف أسطول إيران من الطائرات المدنية متوقف عن العمل بسبب عدم توافر قطع غيار.

وقال برخور في مقابلة مع وكالة "إرنا" إن "عدد الطائرات المتوقف عن العمل ارتفع إلى أكثر من 170، بسبب عدم توافر قطع غيار، خصوصاً المحركات".

وقال في المقابلة التي أجريت معه هذا الأسبوع إن أكثر من نصف أسطول الطائرات المدنية في إيران الخاضعة لعقوبات، متوقف عن العمل.

وتابع برخور: "إذا تواصل هذا المنحى فسنشهد توقف مزيد من الطائرات (عن العمل) في المستقبل".

وتابع: "نأمل أن يكون من أولويات الحكومة المساعدة على تمويل شركات الطيران لكي تكون قادرة على توفير قطع الغيار لتحسين أوضاع الطائرات المتوقفة".

ووفق صحيفة "فاينانشيال تريبيون" الاقتصادية الإيرانية، تشغّل شركة الطيران الإيرانية "إيران إير" حالياً أسطولاً من 39 طائرة، غالبيتها من طراز إيرباص.

ويرزح الاقتصاد الإيراني تحت وطأة عقوبات صارمة كانت رُفعت إثر التوصل إلى اتفاق عام 2015 حول البرنامج النووي لإيران، إلا أن العقوبات أعيد فرضها بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق في عهد الرئيس دونالد ترمب عام 2018.

وكانت طهران اشترت عام 2016 إثر رفع العقوبات، مئة طائرة إيرباص و80 طائرة بوينغ و40 طائرة "إيه تي آر".

إلا أن طهران لم تتسلم سوى 11 طائرة، بعدما عرقلت إعادة فرض العقوبات تسليم بقية الطائرات، وفق الصحيفة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً